المحتوى الرئيسى

من القلب

04/01 13:17

سين: هل بدأت الثورة المضادة؟!والحقيقة أنها لم تتوقف يوماً منذ الإطاحة بالفرعون.وهذه الثورة تظهر علي هيئة فتنة طائفية. أو مطالب فئوية. كانت نائمة وظنت أنها تستطيع أن تحرك الطوائف التي كانت محرومة من حقوقها. فبدأت تغذي آمالها في أنها إذا تحركت في هذا الوقت فإنها تستطيع أن تفرض رأيها وتسترد حقوقها الضائعة.لا يمكن أن تتحرك كل هذه الطوائف في وقت واحد. وكل هذه النقابات والشركات إلا إذا كان هناك من يدفعها لذلك.ومن هنا يجب أن تفطن الحكومة إلي أن رجال مبارك وأغلبهم من اللصوص لن يهدأوا أو يسكنوا إلي الراحة وإلي ان  الثورة قد بدأت وأنها ستحقق أهداف هذا الشعب المظلوم.والحكومة عليها مسئولية ضخمة وهي أن تفطن إلي أن أنصار مبارك وراء كل حركة فئوية تتطرف في مطالبها هذه الأيام.والحركات الدينية الكثيرة التي تجمعت فجأة.ولا نظن أن الوقت الآن مناسب لهدم كنيسة أو للمطالبة ببناء كنيسة ولكن عناصر الثورة المضادة هي التي تهدم. وهي التي تطالب بالبناء.ولا يمكن أن تكون يد الثورة المضادة واضحة. فهي تعمل تحت ستار. ولكنها تحاول أن تعيد مصر إلي ما كانت عليه. ومن المؤكد أن أنصار الفرعون لن يحصلوا في العهد الجديد علي المغانم التي كانوا يحصلون عليها  أو يتوقعون الحصول عليها في الزمن الغابر.ومما قرأنا عن الفساد. نجد أنه في كل موقع وأن المستفيدين منه كانوا كثيرين وكانوا يأملون في المزيد. ومن هنا فهم يريدون العودة إلي اليم الذي كانوا يسبحون فيه من أموال مصر.والسؤال هو:ـ هل يمكن معرفة أنصار الثورة المضادة؟!والجواب:ـ ممكن جداً.. فقط ابحثوا عنهم. ولا تترددوا في إبعادهم عن مناطق النفوذ. وإلا قاموا بتخريب الثورة!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل