المحتوى الرئيسى

ريهانا: أحب تقييدي وضربي أثناء ممارسة الجنس

03/31 22:17

كشفت نجمة موسيقى البوب ريهانا، عن أسرار شخصية للمرة الأولى، وأوضحت أنها تتحلى بالجرأة في علاقاتها الجنسية، وتحب أن يتم تقييدها وضربها. وقالت ريهانا (23 عاماً) في مقابلة مع رولينج ستون: "أن أكون مطيعة في غرفة النوم أمر ممتع حقا، أن أصبح فتاة صغيرة يعتني بي شخص مفتول العضلات أمر يحقق المتعة لي"، وأضافت: "أحب أن أُضرب، وتتحقق المتعة لي بتقييدي". وأوضحت أنها لم تعد مهتمة بالحديث مجددا مع براون، الذي أدين بالاعتداء عليها العام الماضي. كانت "ريهانا" قد أقرت مؤخرا بصحة صور تظهرها عارية الصدر نشرت مؤخرا على مواقع إلكترونية. وكتبت "ريهانا" على صفحتها في موقع "تويتر": "نعم هذه أنا عندما كنت نحيفة". وغالبا ما ارتبط ظهور ريهانا الإعلامي بفيديوهات جريئة، ومؤخرا صنف موقع "يوتيوب" فيديو كليب أغنيتها "Only Girl" بأنه لا يناسب من هم دون سن الثامنة عشرة. ولدت ريهانا في باربادوس عام 1988 لوالدها رونالد فنتي، رجل مبيعات، ووالدتها مونيكا، محاسبة. واستطاعت النجمة الأمريكية الشهيرة أن تصبح أول مغنية بوب تتصدر لائحة أجمل الأغاني على مدى 5 سنوات متتالية في السوق البريطانية. ورغم عمرها الفني القصير نسبيا؛ فإنها استطاعت أن تحصل على هذا اللقب، وأن تحقق ثروة بقيمة 143 مليون جنيه إسترليني ولم تتجاوز عمر الـ23 بعد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل