المحتوى الرئيسى

> حرق أسعار بين «عبارات» البحر الأحمر

03/31 21:22

تشهد موانئ البحر الأحمر حربا شرسة بين الوكلاء الملاحيين لحرق الأسعار صراعاً علي الفوز بنصيب الأسد من المسافرين عبر ميناءي البحر الأحمر وخاصة ميناءي سفاجا والغردقة إلي دول الخليج العربي. أكد اللواء حسين الهرميل رئيس شركة القاهرة للعبارات أن أعداد الركاب شهد تراجعاً ملحوظاً مقارنة بالسنوات الماضية لافتاً إلي أن المسافرين علي العبارتين القاهرة و«الرياض» انخفض إلي 450 ألف راكب بدلاً من 750 ألفاً متوقعاً أن يتراجع بشكل أكبر العام الحالي. قال الهرميل إن أسعار الرحلات تشهد حرباً شرسة من جانب بعض الوكلاء الملاحيين إلي حد الخسائر حيث تصل أسعار بعض الشركات إلي 160 جنيهاً من سفاجا أو الغردقة إلي ضبا مقارنة بـ300 جنيه في شركات أخري. أشار إلي أن الأحداث التي تمر بها المنطقة العربية تساهم في إشعال حرب حرق الأسعار نتيجة انخفاض أعداد الركاب مما يدفع الشركات للمنافسة للفوز بالنصيب الأكبر. لعل انخفاض أعداد المعتمرين عن طريق البحر أدي إلي مشاركة العبارة مودة فقط بينما انتقلت العبارة «مسرة» والتي كان متوقعاً مشاركتها في نقل المعتمرين إلي العمل في السودان. بلغ عدد المعتمرين منذ 19 مارس الماضي حتي اليوم 3 آلاف و335 معتمراً عبر ميناءي سفاجا ونويبع حبث ارتفع عدد المعتمرين عن طريق البر من ميناء نويبع إلي العقبة ومنها إلي الأراضي المقدسة إلي 2263 معتمراً مقارنة 1171 معتمراً بحراً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل