المحتوى الرئيسى

محمد موافى يكتب: رأيت فيما يرى الخائف

03/31 18:34

...  مسافر زاده الخيال,والسحر والعطر والظلال,ظمآن والكأس في يديه...يا نيل يا ساحر الوجود سحبتني من غربتي وعدت ومشروعي الأول الجلوس عندك ,ولم أزل أنشد الديار,وأسال الليل والنهار  و رأيت فيما يرى سرحان اليقظان أني ترشحت للرئاسة  -فأنا مذيع وعمرو خالد مذيع وتوفيق عكاشة مذيع و كل مذيع من حقه الترشح لكن مفيد  محاور(ن) –  مبروك فزت وبدأتها  لامساس :أمر رئاسي رقم واحد يحكم بالموت عطشا على كل مسرف للمياه وبالموت غرقا على كل حارس عقار يرش المياه ومالكه وسكانه الساكتين و رئيس الحي والمحافظ- ياللا ما أنا بقيت رئيس- وبعد التصفيق ثقل مني الرأس وارتخت العين فرأيت فيما يرى النائم يا قارئين يا شجعان وما يحلى الكلام إلا بذكر النبي العدنان: نهار/داخليمعبد منف:يافطة مكتوب عليها :من فرط ملعون  الفرعون الجديد أمام خمسة من كبار كهنة آمون يتقدمهم كبير الكهنة  الفرعون:أقسم أن أحافظ مخلصا على مياه النيل وألا ألوث النهر العظيم,وأتعهد بعدم السماح بالتعدي على مجراه القديم,أو بناء عوائق تقف في طريق انسياب مياهه  (Cut)  نهار/خارجي  معبد أبو سمبل وتقترب الكاميرا حتى تستقر على وجه الملك رمسيس الثاني ينظر باتجاه الجنوب  صوت رمسيس الثاني:هاأنا ذا يا مصر مرابط متحفز لهجوم الأحباش ومستطلع منابع نيلنا العظيم  (End)  وما إن صحوت حتى رأيت في صفحة الحوار- لا في باب النعي -شيخ العرب علام والربابة في يده يعلن إرساله  للمجلس العسكري مذكرة يؤكد فيها أن حق مصر من النيل في خطر,وأن الحكومات المتعاقبة فرطت وتخاذلت وتهاونت وتقاربت من الذل كأصبعين في اليد.  ألله عليك يا شيخ العرب,و(كنتِ فين يا لحمة لما كان لينا سنان),ويؤكد نصر الدين علام أن توقيع بوروندى على «الاتفاقية الإطارية» الجديدة وبدء إثيوبيا فى إنشاء سدود  أمور لها تأثيرات سلبية وخيمة على مصر، مشيرا إلى أن الزخم الإعلامى للأزمة هدفه التلميع والقفز على مهام ومسؤوليات إدارة هذا الملف الخطير فى ظل انعدام الشفافية والتاريخ والأحداث التى لا يعرفها الرأى العام.  يعني المشكلة كلها والباعث الحثيث هو الغيرة من سلفه محمود أبو زيد.بينما منطق إثيوبيا الجديد (بع لنا غازا نبعك ماء)."واقترح الوزير السابق بدء حوار جاد مع إثيوبيا ". شكرا جزيلا يا عم علام..والعجيب أن كل مسؤول سابق ولاحق ممنوعا من السفر أو طليقا بين البشر يؤكد حتمية بدء حوار جاد,ويا عيني عليك يا مصر و لك الله يا بلدي., فمنذ خلق الله الدنيا والناس وأجرى نهر النيل بالخير والقسطاس وبنينا له المعابد والمقياس ,لم يجروء فأر أو نسناس في غابات إفريقيا,أن يهددنا,لكن لما هددوا مبارك بالاغتيال في أديس أبابا .,أصبح العند  من يومها في كفة والنيل ومصر في كفة.  ثم المفاجأة لما طلبنا برحيل أبو الغيط انتفخ وقال الخارجية فرع للأمن القومي ,فلو ذلك كذلك فلماذا" تعلن السفيرة منى عمر مساعدة وزير الخارجية للشئون الأفريقية  أنهم طلبوا  معلومات وبيانات عن  سدود أعلنت إثيوبيا البدء فيها,وأين كنت يا أبا الغيط,وإثيوبيا ترتع في الغيط ولا معلومات عن النيل تثبت أنك (مستر إكس) أمن قومي,بل الداهية أن السفيرة منى عمر طلبت تشكيل لجنة وطنية لوضع البيانات السليمة المتعلقة بالنيل لوضعها أمام صانع القرار بدلاً من تناثر المعلومات بين جهات عدة"....لا حول ولا قوة إلا بالله ,هذا ناقوس أم  كابوس والمعلومات متناثرة وربما متضاربة,والنيل لا ندري منبعه من مصبه.  وهذا بيان للناس وبلاغ للنائب العام., أقر أنا الحالم أعلاه ,الساكن في الكمبوند إياه الذي يسرف أهله في استخدام المياه رشا وطراوة و ري  نجيلة لا تطعم طفلا أو تسمن عجلا.. أقر بالخوف  وأطالب بمحاسبة  كل بني آدم  ممن حمل أمانة أمن النهر العظيم ,ليتم تقديم المقصر والمعاند والمتهاون للمحاكمة بتهمة الخيانة العظمى وتهديد الأمن القومي ,وهذا وفقا لكلامهم كما أعلن مبارك مرارا وهباء أن الماء أمن قومي. كما أطالب بأن جريمة تسهيل بيع أراض للأجانب يجب أن تضاف لها تهمة التفريط في ماء النيل.  ورحم الله محافظ الوادي الجديد اللواء أحمد مختار,فقد حكى لي عن معركته مع وزراء الزراعة والتجارة والاستثمار ورئيس الحكومة لاعتراضه على زراعة إخواننا الخليجيين برسيما حجازيا يستهلك الفدان منه أضعاف مثيله من القمح مياها ,ثم يُصدر علفا للماشية ,وقبل وفاته رفع لمبارك الأمر فانفرط الأمر.فيا أيها السادة الغيورون والخائفون مثلي على مصر, آن الأوان لإعادة النظر في آليات التعامل مع ملف النيل خارجيا وداخليا,وأن تصبح كل الخيارات ممكنة بما فيها(فيها لا أخفيها)فإما النيل  أو القبر لهبته  وكفانا صنابير منسابة وملاعب جولف خلابة والرش المستمر ساعة العصاري ,ويا سلام على نظافة السيارات فلا قطعة قماش تمسح عناء التراب أو وعثاء الطريق بل الماء الطهور فوق السيارة يتدفق و يئن وإلى باطن الأرض يغور.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل