المحتوى الرئيسى

أمريكا: القذافي ليس على وشك الانهيار عسكريا

03/31 21:22

واشنطن (رويترز) - قال أكبر مسؤول عسكري أمريكي أمام الكونجرس يوم الخميس ان الزعيم الليبي معمر القذافي ليس على وشك الانهيار عسكريا رغم مرور اسبوعين تقريبا على ضربات التحالف التي أضعفت بشدة قوته القتالية.وجاءت تصريحات الاميرال مايك مولن رئيس هيئة الاركان المشتركة وسط مخاوف في واشنطن من أن الولايات المتحدة قد تعمق مشاركتها في ليبيا حيث يواجه المعارضون الذين يفتقرون للتنظيم الجيد صعوبات ضد القوات الموالية للقذافي الافضل تسليحا.وزادت المخاوف من المهمة بعد الكشف عن ان الرئيس الامريكي باراك اوباما وقع أمرا يسمح بتقديم دعم امريكي مستتر لمقاتلي المعارضة.وأحجم وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس عن التعليق على أي دور لوكالة المخابرات المركزية الامريكية في ليبيا لكنه أكد للكونجرس أن الولايات المتحدة ليس لديها اي خطط لارسال قوات برية أو توسيع المهمة العسكرية لتشمل الاطاحة بالقذافي من السلطة.وقال جيتس في شهادته أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الامريكي "ازاحة نظام (القذافي) ...ليست جزءا من المهمة العسكرية."وشهد مولن الى جانب جيتس بأن ضربات التحالف كان لها اثرها على قوات القذافي بوجه عام لكنه اشار الى ان الصراع ما زال طويلا.وقال مولن "قلصنا بالفعل وبدرجة كبيرة قدراته العسكرية ... أضعفنا قواته بشكل عام الى مستوى بين نحو 20 و25 في المئة."وتابع قوله "هذا لا يعني أنه على وشك الانهيار من وجهة النظر العسكرية لان الامر ليس كذلك."وبعد يوم من انسحاب المعارضين المسلحين من مواقع تقدموا اليها والذي اثار بواعث القلق في واشنطن قال جيتس ومولن ان قوة المعارضة الليبية التي يعتمد عليها ربما تتألف من ألف مقاتل فقط من المدربين عسكريا. وأقر جيتس بأن المعارضين الذين لا يمتلك المسؤولون الامريكييون معلومات كبيرة عنهم يفتقرون للتدريب والتنظيم . لكنه هون من احتمالات تدخل امريكا لمساعدتهم.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل