المحتوى الرئيسى

اختفاء مهندس مصري في سوريا لدى وصوله من لبنان

03/31 18:16

- دمشق- أ.ش.أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  اختفى مهندس مصرى، يدعى خالد ماجد عبد الفتاح الغايش، في سوريا التي وصلها في زيارة خاصة، قادما من لبنان بناء على دعوة من أصدقائه.وقال عمرو الغايش، ابن عم المهندس المختفي -في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط- إن خالد (26 عاما) يعمل مهندس كمبيوتر فى شركة سويسرية فى بيروت، وأنه توجه يوم الأحد الماضى من لبنان إلى سوريا عبر مدينة حلب، وأنه اختفى منذ هذا التاريخ، ولا أحد يعلم عنه شيئا، حيث جرى الاتصال به عبر هاتفه المحمول الذى تبين أن الخدمة مفصولة عنه.وأضاف أنه جاء إلى دمشق قبل يومين للبحث عنه والاطمئنان عليه، مشيرا إلى أنه أجرى اتصالا بالسفارة المصرية فى دمشق، وأنه التقى اليوم الخميس سفير مصر فى سوريا شوقى إسماعيل والقنصل المصرى محمد الفيومى اللذين قاما بالاتصال بالمسؤولين السوريين في الخارجية والداخلية السورية.وقال إنه علم من السفارة المصرية بدمشق أنها قامت بالاتصال بالمستشفيات السورية للاستفسار، عما إذا كان المختفي موجودا بأحد المستشفيات، حيث تبين أنه لا توجد معلومات بشأنه.من جانبه، قال القنصل المصرى محمد الفيومى، إن السفارة قامت بالفعل بإجراء العديد من الاتصالات للاستفسار حول ملابسات اختفاء المهندس المصرى خالد ماجد الغايش، موضحا أن الأجهزة والسلطات السورية وعدت بالبحث عنه ودراسة حالة اختفائه.من ناحية أخرى، غادرت اللاذقية، اليوم الخميس، 7 عائلات مصرية من المقيمين فى سوريا، بناء على رغبتهم وهم سبعة مهندسين بعائلاتهم فى طريقهم إلى القاهرة، تخوفا من الأحداث التى شهدتها المدينة الأسبوع الماضى.وأشار القنصل المصرى أن العائلات السبعة طالبوا المسؤولين المصريين بقبول أبنائهم فى المدارس المصرية، حتى لا تضيع عليهم السنة الدراسية، خاصة أن مغادرتهم سوريا جاءت على خلفيات وأحداث أمنية دعتهم إلى القلق ومغادرتها.يشار إلى أن السفارة المصرية كانت قد أجرت على مدى اليومين الماضيين اتصالاتها مع المسؤولين السوريين، بشأن إلقاء السلطات السورية القبض على المواطن المصرى محمد أبو بكر رضوان، والذى يحمل الجنسية الأمريكية، والمتهم بأعمال تخريب فى أحداث المظاهرات التى وقعت يوم الجمعة الماضية بالجامع الأموى الكبير بسوق الحميدية بوسط العاصمة دمشق، وبث التليفزيون السورى الرسمى اعترافات قال فيها إنه كان يصور عبر محمولة الخاص ويرسل الصور إلى الخارج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل