المحتوى الرئيسى

البيت الأبيض: انشقاق موسى كوسة ضربة قوية للقذافي

03/31 20:17

- واشنطن- رويترز المعارض الليبي موسى كوسة Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  قالت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، إن انشقاق وزير الخارجية الليبي، موسى كوسة، وجه "ضربة قوية" للزعيم معمر القذافي وأظهر أن نظامه يتداعى.وقال تومي فيتور، المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض: "موسى كوسة من أوثق مساعدي القذافي، يمكنه المساعدة في توفير معلومات مهمة بشأن عقلية القذافي حاليا وخططه العسكرية. "هذا انشقاق كبير وضربة قوية لنظام القذافي".ووصل كوسة، مدير المخابرات السابق، إلى بريطانيا، أمس الأربعاء، ما أثار دعوات إلى استجوابه بشأن تفجير طائرة ركاب أمريكية فوق لوكربي في عام 1988، قتل فيه 270 شخصا بينهم عدد من الأمريكيين.ولم يشر البيت الأبيض إلى تفجير لوكربي في البيان الذي أكد أن الانشقاق سلط الضوء على تزايد عزلة القذافي.وتشارك الولايات المتحدة في عمل عسكري أجازته الأمم المتحدة، لحماية المدنيين الليبيين الذين يعارضون حكم القذافي المستمر منذ 41 عاما من هجمات القوات الموالية له.وقال فيتور: "على المحيطين بالقذافي أن يختاروا ما إذا كانوا سيضعون رهاناتهم على نظام فقد كل الشرعية ويواجهون عواقب وخيمة. أو الانضمام إلى الجانب الصائب من التاريخ. "قرار موسى كوسة يظهر الاتجاه الذي تسير فيه الأحداث في طرابلس".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل