المحتوى الرئيسى

الانفاق الحكومي القطري يرتفع 19 % في 2011-2012

03/31 22:47

الدوحة (رويترز) - تعتزم قطر زيادة الانفاق الحكومي بنسبة 19 بالمئة ليصل الى أعلى مستوى له في ست سنوات عند 38 مليار دولار في السنة المالية 2011-2012 ومن المتوقع ارتفاع فائض الميزانية الى أكثر من ستة بالمئة من الناتج الاقتصادي بفضل التوسع في انتاج الغاز.وأظهرت استراتيجية التنمية الوطنية الجديدة هذا الاسبوع أن قطر تعتزم انفاق أكثر من 125 مليار دولار في السنوات الخمس المقبلة على مشروعات في قطاعي الانشاءات والطاقة.وقالت وكالة الانباء القطرية الرسمية يوم الخميس ان الانفاق المقترح في ميزانية السنة المالية التي تبدأ في ابريل نيسان قدره 9 .139 مليار ريال (38.45 مليار دولار).وعادة يتجاوز انفاق قطر -كغيرها من بلدان الخليج المنتجة للنفط- الرقم المحدد في الميزانية. وفي السنة المالية السابقة زادت قطر الانفاق بنسبة 25 بالمئة.ومن المتوقع ان ترتفع الايرادات 27 في المئة الى 162.5 مليار ريال وهو ما يعني أن الفائض سيكون 22.5 مليار ريال مع بقاء سعر النفط في الميزانية عند 55 دولارا للبرميل دونما تغير عن العام السابق.وسينتج عن هذا فائض في الميزانية قدره 6.3 في المائة من اجمالي الناتج المحلي وفق حسابات رويترز وهو ما يزيد على الفائض المتوقع للسنة المالية 2010-2011 وقدره 2.7 في المئة. وليست الارقام الفعلية الخاصة بسنة 2010-2011 متاحة.وقال ماريوس ماراثيفتيس رئيس وحدة أبحاث الشرق الاوسط وشمال افريقيا وباكستان في بنك ستاندرد تشارترد "زيادة ميزانية هذا العام ستؤثر على أداء الاقتصاد بشكل كبير. بل ان قطر يمكنها أن تتحمل تسجيل عجز في الميزانية لانها تحقق فوائض منذ عدة سنوات."وتابع قائلا "أسعار الهيدروكربونات القوية تعني أنه يمكنها ان تقرر زيادة الانفاق خلال العام اذا أرادت. انهم لا يواجهون القيود التي تواجهها بلدان أخرى مثل الامارات أو بريطانيا."وكان محللون تنبأوا في استطلاع لرويترز في مارس اذار بان قطر ستحقق فائضا في الميزانية نسبته 11.5 في المئة من اجمالي الناتج المحلي في السنة المالية الحالية و 12.1 في المئة في سنة 2011-2012.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل