المحتوى الرئيسى

البنك الدولي يتوقع أن تسعى ليبيا لتنويع اقتصادها بعد القذافي

03/31 12:18

الرباط (رويترز) - قال سايمون جراي المدير الاقليمي للبنك الدولي ان من المرجح أن تسعى ليبيا بعد انتهاء حكم القائد معمر القذافي الى تنويع اقتصادها وتشجيع القطاع الخاص.وقال جراي لرويترز ردا على سؤال عن رؤيته بشأن تغير الاقتصاد الليبي اذا رحل القذافي عن السلطة "أعتقد أنه مستقبلا وبناء على ما ستسعى اليه السلطات سيتحول الاقتصاد الى بناء مناخ حديث موات للقطاع الخاص يتيح له التنوع من الاعتماد المكثف على النفط الى شئ ما أكثر استدامة."ويشن الغرب هجمات جوية ضد قوات القذافي لدعم المعارضة المسلحة التي تسيطر الان على جزء من ليبيا. ويقول القادة الغربيون انهم يريدون رحيل القذافي عن السلطة.وتعد صناعة النفط الوطنية المحرك الرئيسي للاقتصاد الليبي. وبلغ انتاج البلاد النفطي قبل بداية الحرب ما يزيد عن اثنين في المئة من الانتاج العالمي.وتشير تقديرات صندوق النقد الدولي الى أن ايرادات النفط والغاز مولت 80 في المئة من ميزانية الحكومة في 2009 و 2010 .وقال جراي ان التغيير الاقتصادي المستقبلي في ليبيا يمكن أن يتضمن "محاولة التنوع في صناعات البتروكيماويات نفسها". "هناك شئ نتطلع اليه وهو السياحة وثقافة السياحة وهناك حديث عن الزراعة والتنوع الغذائي".وسيؤدي توسيع قاعدة الاقتصاد أيضا الى خفض تأثير تقلبات أسعار النفط في ليبيا التي تحوز تاسع أكبر احتياطيات نفطية في العالم.وقال جراي عن علاقة ليبيا بالبنك الدولي ان ليبيا دولة غنية وليست من المقترضين مضيفا "نتطلع في الوقت الحاضر الى ضمان بعض التمويل."وفي أماكن أخرى في المنطقة يعمل البنك الدولي على حزمة من المساعدات لتونس حيث أطاحت انتفاضة شعبية بالحكومة في وقت سابق هذا العام. ويأمل البنك أيضا في تشجيع مزيد من التعاون الاقتصادي عبر شمال أفريقيا.وقال نزار بركة وزير الشؤون الاقتصادية المغربي يوم الاربعاء ان الناتج المحلي الاجمالي للمغرب يمكن أن ينمو أعلى من المعدل الحالي بنقطتين مئويتين في ظل مزيد من التعاون الاقتصادي في شمال أفريقيا ومزيد من التجارة مع الجزائر.وقال جراي "نقول بشكل مستمر لا تنظر فقط الى التكامل في أوروبا أو التكامل فقط مع أفريقيا الذي حقق فيه المغرب شوطا كبيرا لكن نحاول النظر الى ما نستطيع أن نفعله في التكامل عبر منطقة المغرب."من ادم تانر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل