المحتوى الرئيسى

فلاحون: أباظة أراد تدمير زراعة البنجر

03/31 11:31

اتهم عدد من الفلاحين في كفر الشيخ، وزير الزراعة السابق أمين أباظة، بأنه استورد تقاوى رديئة من أمريكا وإسرائيل لضرب زراعة البنجر في مصر، مثلما ضربت زراعة القطن سابقا.وقال محمد ابراهيم من كبار مزارعي البنجر : إن نوعية التقاوي التي اشتروها من وزارة الزراعة فاسدة حيث تم خلطها بتقاوي بنجر علف وليس بنجر سكر مما يثبت فساد الشركة المنتجة للتقاوي على حد وصفهم الأمر الذي أدى إلى تراجع إنتاجية الفدان من السكر وانخفاض إنتاج مصر من هذه السلعة الإستراتيجية.وأضاف فهمى النحراوى من كبار المزارعين أن صناعة السكر في مصر يستفيد منها 270 ألف مزارع بالإضافة إلى 140 ألف عامل مؤقت و20 ألفا آخرين بالمصانع الأربعة بالفيوم والحامول والدقهلية والحوامدية وشركة بالنوبارية الخاصة وجميعهم ينتجون 60%فقط من احتياجات مصر من السكر.وأضاف واصف مرسي أن فساد التقاوي يؤثر عليهم بصفة مباشرة وذلك عندما يورد المحصول للمصنع حيث يتم خصم بدل حلاوة ونقاء على الرغم من أن المزارعين يتسلمون التقاوي الفاسدة من المصانع التي تتسلمها بدورها من وزارة الزراعة.أما حسيب محمد الجميل فأكد أن وزير الزراعة الحالى الدكتور أيمن أبو حديد وعد المزارعين في تصريحات صحفية بأن يكون سعر تسليم البنجر لمصانع السكر 380 جنيهاً للطن طبقا للزيادة العالمية في الوقت الذي تقوم فيه شركة الدلتا للسكر عبر مصانعها بمخالفة قرار الوزير حيث تقوم باستلامه بـ265 جنيهاً فقط.وأكد محمد الدحروجى أن وزير الزراعة الاسبق أمين أباظة أراد أن يقضى على أي محصول استراتيجى تتمتع به مصر ويحافظ على إيراداتها بتنفيذ تعليمات أمريكا وإسرائيل في القضاء على محصول البنجر والقطن وغيرها من السلع. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل