المحتوى الرئيسى

إهدار مئات الملايين بشركة مصر للغزل والنسيج

03/31 11:03

كشف تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات، أن الهيئة العامة للتنمية الصناعية والتعدينية استغلت البرنامج الانتخابي للرئيس السابق حسني مبارك في الاستيلاء على أراضي شركة مصر للغزل والنسيج الرفيع بكفر الدوار ومساحتها 20 مليون متر مربع بسعر 200 جنيه للمتر الواحد وهو ما يقل عشرات الأضعاف عن سعرها الحقيقي.وأكد التقرير، أن الشركة قامت بتاريخ 23|5|2007 بالبيع المباشر لأراضي مساحتها 20263700 للهيئة العامة لتنفيذ المشروعات الصناعية والتعدينية بسعر المتر المربع 200جنيه وبقيمة اجمالية نحو 53مليون جنيه وذلك دون عرضها للبيع بالمزاد العلني.وأضاف التقرير أن الشركة سبق لها بتاريخ 12|2|2005 ببيع أراض مجاورة بالمزاد العلني بسعر المتر المربع 1230جنيها.وطالب التقرير بإعادة النظر فيما قامت به الشركة وعرض تلك الاراضي للبيع بالمزاد العلني للحصول علي القيمة الحقيقية والعادلة لها والتي تزيد كثير (كما جاء بالتقرير ) على سعر البيع.وأضاف تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات أن ذلك لا يغير من أن البيع قد تم للهيئة المذكورة حيث لا يوجد سند قانوني يسمح بالبيع المباشر لها وبمثل هذا السعر المتدني.ورغم ذلك استمرت الشركة في إتمام عملية البيع ضاربة بمطالبة الجهاز المركزي للمحاسبات بإعادة البيع بالمزاد العلني عرض الحائط مما يؤكد تعمد الشركة اهدار مئات الملايين من الجنيهات.ثم أعلنت الهيئة العامة للتنمية الصناعية عن عرض تلك الأراضي للمستثمرين، حيث جاء بكراسة الشروط والمواصفات أن هذا البيع لتنفيذ البرنامج الانتخابي (للسيد رئيس الجمهورية) حتى تضفي الشرعية على عمليات البيع وحتي يتوقف الجهاز المركزي للمحاسبات عن مطالباته بإعادة البيع بالمزاد العلني حرصا على اموال الدولة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل