المحتوى الرئيسى

المعارضة المسلحة تقاتل قوات القذافي للسيطرة على البريقة بشرق ليبيا

03/31 19:52

قرب البريقة (ليبيا) (رويترز) - خاضت المعارضة الليبية المسلحة يوم الخميس قتالا للسيطرة على بلدة البريقة النفطية في شرق ليبيا بعد يوم من نجاح القوات الموالية للزعيم معمر القذافي في دفعها للتقهقر على شريط ساحلي تحت وابل من نيران الصواريخ.وتراجعت بعض قوات المعارضة يوم الاربعاء حتى بلدة اجدابيا الاستراتيجية بوابة الشرق على بعد نحو 150 كيلومترا جنوبي بنغازي معقل المعارضة. وما زالت اجدابيا تحت سيطرة المعارضة يوم الخميس.وخاضت قوات المعارضة والقوات الموالية للقذافي معارك شهدت تقدما وتراجعا على جانبي شريط من الارض يربط بين اجدابيا وبن جواد على مدى عدة اسابيع. وتأثرت قوة القذافي النيرانية المتفوقة لكن لم تدمرها غارات جوية يقودها الغرب.ولم يستطع المعارضون الذين يعتمدون بصفة رئيسية على شاحنات صغيرة مزودة بأسلحة الية وعلى قاذفات للقذائف الصاروخية وبنادق ايه.كي 47 الحفاظ على مكاسبهم على الرغم من الغارات الجوية التي تشارك فيها طائرات امريكية وفرنسية وبريطانية والمستمرة منذ نحو أسبوعين.وقال مقاتل من المعارضة يدعى ربيع عزيلة كان ينتظر على بعد نحو عشرة كيلومترات خارج البريقة حيث تجمعت عشرات المركبات "وقعت اشتباكات مع قوات القذافي حول البريقة عند الفجر."وقال شاهد أن المعارضين الذين تقدموا قرب البريقة تعرضوا لصواريخ وقذائف مورتر أطلقها جيش القذافي الافضل عتادا فاضطر المعارضون للتقهقر بضعة كيلومترات قبل أن يعيدوا تجميع أنفسهم ويتحركوا الى الامام مجددا.وسمعت أصوات انفجارات متقطعة من ناحية البريقة وارتفعت في الجو أعمدة من دخان أسود. ورغم تجمع الشاحات الصغيرة التابعة للمعارضة المسلحة والمزودة بأسلحة الية خارج البريقة لم يطرأ تغير يذكر على مكان الخط الامامي يوم الخميس.والبريقة واحدة من عدة بلدات نفطية تقع على الشريط الساحلي الذي يشهد قتالا عنيفا. واستعادت قوات القذافي راس لانوف والسدرة الى غربي البريقة لكن لا تزال الزويتينة شرقي البريقة تحت سيطرة المعارضة.وقال مقاتل اخر على كتفه بندقية ايه.كيه 47 يدعى منعم مصطفى "ان شاء الله سيكون هناك المزيد من الغارات الجوية اليوم لكننا سنتقدم مهما حدث."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل