المحتوى الرئيسى

سكرتير البابا شنودة يشيد بدور محافظ حلوان والقوات المسلحة في احتواء أزمة كنيسة صول

03/31 00:16

-  محافظ حلوان قدري أبو حسين Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استقبل قدري أبو حسين محافظ حلوان اليوم الأربعاء الأنبا بطرس سكرتير البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بديوان عام المحافظة الجديد بزهراء المعادى، وذلك خلال اللقاء الأول بين المحافظ وممثل عن البابا منذ اندلاع أحداث حرق كنيسة الشهيدين. ونقل الأنبا بطرس - في بداية اللقاء - تحية البابا شنودة لمحافظ حلوان، وتمنياته بالتوفيق لتحقيق التنمية للمحافظة. كما تناول اللقاء الحديث حول متابعة أحداث الكنيسة والدور الذي لعبه محافظ حلوان والقوات المسلحة في احتواء أزمة كنيسة صول. وأشاد الأنبا بطرس بموقف محافظ حلوان واستنكر المحاولات التي كانت تصعد أمور الكنيسة، معربا عن سعادته بسرعة انجاز القوات المسلحة لإعادة بناء كنيسة صول والجهود المبذولة فيها وسرعة إصدار المحافظ قرارات ترخيص بناء الكنيسة، آملا أن يتم صلاة عيد القيامة بها ، حيث وعدت القوات المسلحة بتسليمها قبل عيد القيامة بأسبوع. من جانبه، قال محافظ حلوان - خلال اللقاء - إن مسلمي ومسيحي صول تجاوزوا أحزانهم، مشيرا إلى قدرة المصريين بشكل عام على تجاوز الأزمات، وأن أهل صول لديهم من الوعي الكافي الذي جعلهم يعطون درسا عن الوحدة والإخاء. وأكد الأنبا بطرس - في نهاية اللقاء - على تدعيم الوحدة الوطنية، وأننا كلنا مصريين، ومصر تحتاج خلال الفترة المقبلة إلى أداء مختلف عن الماضي. كما أكد الأنبا بطرس أن البابا شنودة رغم مرضه كان يتابع بشدة أحداث كنيسة صول، وما أسفرت عنها من تداعيات، مؤكدا على أهمية الوحدة الوطنية واستشهد بكلمته "أن مصر وطن يعيش داخلنا، وليس وطنا نعيش فيه". يذكر أن القوات المسلحة قد أنهت المرحلة الأولى من بناء الكنيسة ووعدت بإنشاء مخبز آلي، ووحدة صحية، وساحة شعبية، حيث قرر محافظ حلوان اعتماد مبلغ مالي قدره 2.5 مليون جنيه خارج الاعتماد الأساسي لقرية صول والمقدر بـ 5 ملايين جنيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل