المحتوى الرئيسى

أمريكا تحتفظ بدور رئيسي في العملية الليبية

03/30 23:49

واشنطن (رويترز) - رغم نقل قيادة حملة الائتلاف الدولي في ليبيا الى حلف شمال الاطلسي ستظل الولايات المتحدة اللاعب العسكري الرئيسي حيث أنها تضطلع بجانب كبير من العمل الشاق وتتولى أدوارا رئيسية في قيادة الحلف.وقالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) ان عددا من الطلعات الجوية القتالية التي شنتها طائرات غير أمريكية منذ بدء الحملة تجاوز عدد الطلعات الامريكية بعد أكثر من أسبوع من بدء الدول الغربية هجمات جوية وصاروخية لوقف الهجمات على المدنيين من جانب قوات موالية للزعيم الليبي معمر القذافي.ولا يزال الجيش الامريكي يضطلع بالجزء الاكبر من العبء العسكري حتى مع انضمام دول جديدة لدوريات فرض منطقة حظر الطيران فوق ليبيا ومع استعداد الحلف لتسلم القيادة يوم الخميس.ويعتمد الجيش الامريكي على مجموعة كبيرة من الاسلحة والطائرات في اطار سعيه لاضعاف القوات البرية الصامدة الموالية للقذافي والتي أطلقت يوم الاربعاء الصواريخ وقذائف المدفعية على قوات المعارضة المسلحة تسليحا خفيفا.وقال دانييل بيمان مدير برنامج دراسات الامن في جامعة جورج تاون " ستظل الولايات المتحدة اللاعب المهيمن عسكريا وراء الكواليس."وتابع قائلا انه علاوة على مهام الاستطلاع واعادة التزويد بالوقود والحرب الالكترونية التي ستقودها الولايات المتحدة للتحالف فان "كثيرا من المهام الاكثر صعوبة تتطلب قدرات توجيه ضربات دقيقة يفتقر اليها الحلفاء أو لا يملكونها بأعداد كافية".وحدد الرئيس الامريكي باراك أوباما أهدافه في كلمة أذاعها التلفزيون مساء الاثنين مؤكدا أن قيادة حلف الاطلسي للعمليات ستقلل مخاطر وتكاليف الحملة على الامريكيين.وستشير أيضا الى تحول عن تجربتي الحربين في العراق وأفغانستان حيث تولت الولايات المتحدة في نهاية المطاف قيادة واضحة في حربين كان من المفترض أن تحالفين دوليين يخوضانهما.لكن بيانات للحكومة الامريكية تشير الى أنه حتى الان في المهمة الحالية في ليبيا معظم الضربات بصواريخ توماهوك - 214 صاروخا من بين 221 صاروخا - التي استهدفت القدرات العسكرية للقذافي كانت أمريكية.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل