المحتوى الرئيسى

«50 محبوساً» يحتجزون «ضابطاً» داخل قسم أول الزقازيق

03/30 23:17

  قال شهود عيان إن قرابة 50 محتجزاً بقسم شرطة أول الزقازيق تمكنوا من احتجاز ضابط داخل مقر القسم، الأربعاء، وأدخلوه فى جوال، وسكبوا عليه بنزيناً بعد الاستيلاء على سلاحه الميرى، مستخدمين فى ذلك «سنج وأمواس». وهدد المتهمون ــ حسب الشهود ــ بإشعال النيران فى الضابط إذا لم يتم إطلاق سراحهم. وانتقل مدير أمن الشرقية وعدد من قيادات الأمن إلى مكان الحادث، وطلبوا من المحتجزين ترك الضابط، ووعدهم مدير الأمن بفحص طلباتهم والإفراج عمن يثبت أنه برىء. وتجمع المئات من الأهالى أمام مقر قسم الشرطة، وحاولوا مساعدة أفراد الأمن لإحكام السيطرة على المحتجزين وفك أسر الضابط، إلا أن المحتجزين أغلقوا باب القسم وهددوا من يقترب بإشعال النيران فى الضابط. قال أحد المحتجزين بصوت سمعه الأهالى إنهم يطالبون بإطلاق سراح كل من بداخل الحجز فوراً، وعدم مطاردتهم. وانتقلت قوات من أفراد القوات المسلحة وحاصروا مقر القسم، واضطر الأمن إلى إطلاق القنابل المسيلة للدموع للسيطرة على المحتجزين بعد 7 ساعات من المفاوضات، وتمكنوا من إلقاء القبض على المتهمين وعددهم 50، وجار إحالتهم إلى النيابة بتهمتى مقاومة السلطات واختطاف ضابط.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل