المحتوى الرئيسى

> الناصري يؤكد حتمية التنسيق .. والوفد يستعد بورقة «سراج الدين» .. والتجمع غاضب من التجاهل

03/30 21:19

تبدأ الأحزاب يوم الأحد المقبل ثالث لقاءاتها مع جماعة الإخوان، ويستهدف اللقاء مناقشة الأوراق الموازية للأحزاب السياسية في مواجهة البرنامج المبدئي الذي أعلنت عنه جماعة الإخوان في لقائها الأول بهم. من جانبه أعد حزب الوفد ورقة موازية يطرحها خلال الاجتماع تنطلق من التوافق الذي أبرمته القوي السياسية عام 87 الذي كان فيه الزعيم الوفدي فؤاد سراج الدين وقال عصام شيحة عضو الهيئة العليا الورقة: تضم أفكارًا عامة للثوابت والأفكار علي أن تليها برامج مفصلة. كشف د.محمد أبوالعلا نائب رئيس الحزب الناصري عن إعداد حزبه لورقة حوار للمناقشة خلال لقاء الأحزاب وجماعة الإخوان المسلمين استعدادًا لخوض التنسيق وعمل قائمة موحدة في انتخابات مجلس الشعب المقبلة، وأكد أبوالعلا أن أبرز محاور الورقة تدور حول ضرورة وضع مشروع لممارسة العمل السياسي بشكل مشترك بين القوي السياسية المتفقة عليه وفي مقدمتها جماعة الإخوان والأحزاب المشاركة فضلاً عن استكمال وتوجيه ثورة 25 يناير وإرسال آراء المشاركين في بيانات جماعية إلي المجلس الأعلي للقوات المسلحة، وامتدت الورقة إلي ضرورة التنسيق بين المعارضة المشاركة في الحوار للاتفاق علي مرشح واحد لانتخابات الرئاسة لتجنب تضارب موقف القوي السياسية المعارضة فقال أبوالعلا هناك جهود للاتفاق علي مرشح ناصري واحد لانتخابات الرئاسة خلال المرحلة الانتقالية المقبلة موضحًا أن حمدين صباحي هو مرشح التيار الناصري إلي الآن لأن سامح عاشور القائم بأعمال رئيس الحزب الناصري لم يعلن ترشحه رسميًا. ومن جانبه تحفظ د.سمير فياض نائب رئيس حزب التجمع علي الافصاح عن نتائج حوار التجمع والإخوان قائلاً: إن الحوار لم يصل لشيء ملموس، بينما اعتبر نبيل زكي أمين اللجنة السياسية بالحزب حوار الإخوان مع القوي السياسية عامة لا جدوي منه واعتبر أن الإخوان يتحايلون علي ورقة الحزب التي ركزت علي منع الخلط بين الدين والسياسة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل