المحتوى الرئيسى

> 14 جندياً باكستانياً يقتلون أنفسهم بطريق «الخطأ»

03/30 21:16

قتل 14 جندياً في الجيش الباكستاني أنفسهم بـ"طريق الخطأ" أثناء محاولتهم صد كمين نصبه مسلحون لقافلة عسكرية في شمال غربي البلاد، نتيجة انفجار قذيفة "مورتر" أطلقها أحد الجنود باتجاه العناصر المسلحة، إلا أنها سقطت وسط أفراد القافلة العسكرية. وأكد مسئول في الحكومة الباكستانية أمس أن الحادث وقع بينما كان الجنود يسافرون ضمن قافلة تضم 3 مركبات عسكرية مساء أمس الاول علي أحد الطرق قرب بلدة أكاخيل في منطقة خيبر القريبة من الحدود مع أفغانستان والتي ينشط فيها مسلحون موالون لحركة طالبان. وقال روشان خان المسئول المحلي في الإقليم إن العناصر المسلحة أطلقت النار علي القافلة العسكرية باستخدام الأسلحة الآلية ورد أحد الجنود بإطلاق قذيفة مورتر باتجاه المسلحين، ولكن لسبب ما سقطت القذيفة وسط الجنود مما أسفر عن مقتلهم. من ناحيه أخري ، لقي 8 أشخاص مصرعهم بينهم شرطي وأصيب10 آخرون بجروح في هجوم نفذه انتحاري كان يستقل دراجة نارية وفجر نفسه قرب نقطة تفتيش أمنية أثناء مرور موكب زعيم جامعة علماء الإسلام في مدينة صوابي شمال غرب باكستان. وذكرت قناة «ايه آر واي» التليفزيونية الباكستانية المحلية نقلا عن مسئولين في الشرطة الباكستانية أن الانتحاري حاول تفجير موكب الترحيب بزعيم جامعة علماء الاسلام مولانا فضل الرحمن عند مفترق طرق «صوابي»، الا أن الزعيم الديني لم يصب بسوء، فيما قامت الشرطة الباكستانية بتطويق المنطقة بعد الانفجار وتم نقل القتلي والمصابين الي المستشفيات . وفي كابول ، نفت النيابة العامة الأفغانية اعتقال نور الله ديلاوري المستشار الاقتصادي الرئيسي للرئيس الافغاني حميد كرزاي والحاكم السابق للمصرف المركزي في كابول بتهمة اختلاس أموال عامة وقضايا فساد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل