المحتوى الرئيسى
alaan TV

نبيل العربي.. في مؤتمر صحفي: صفحة جديدة مع جميع الدول.. بما فيها إيران

03/30 19:16

أكد د. نبيل العربي وزير الخارجية أن هناك تغييرا كبيرا ستشهده السياسة المصرية في الفترة المقبلة.. موضحا أن هناك فارقاً كبيراً بين وضع حماس ووضع حزب الله. فحماس موجودة في أرض محتلة. لكن حزب الله جزء من التركيبة اللبنانية ونعتبرها أمراً داخليا. ومن يريد من اللبنانيين الاتصال بنا فنحن نرحب به. ونرحب باتصال أي حزب بأي دولة عربية.أضاف العربي: أنه فيما يتعلق بإيران فإنها دولة من دول الجوار لنا معها علاقات تاريخية طويلة وممتدة عبر مختلف العصور. والحكومة المصرية لا تعتبر إيران دولة معادية أو دولة عدو. ونحن نفتح صفحة جديدة مع جميع الدول ومنها إيران.وحول إمكانية رفع مستوي العلاقات الدبلوماسية بين البلدين إلي سفارة بدلا من مكتب لرعاية المصالح. قال العربي إن هذا يتوقف علي موقفهم. فنحن نعرض فتح صفحة جديدة وننتظر رد فعلهم.أوضح العربي إن الوزارة اشرفت حتي الآن علي عودة أكثر من 260 ألف مصري من ليبيا بكافة الطرق البرية والجوية والبحرية. منذ اندلاع الازمة في ليبيا وحتي الآن. مشيرا إلي أن هناك مشكلة تواجه المصريون المتواجدون في مدينة مصراتة الليبية التي ترفض السلطات الليبية السماح بدخول السفن إليها. رغم المطالبات المصرية المتكرة لهم بالسماح بإدخال السفن لنقل المصريين المقيمين هناك.اضاف العربي تحدثنا مع تركيا ودول عربية أخري مثل قطر والدول الاجنبية التي شاركت في التحالف الدولي الذي يقصف بعض المواقع الليبية لضمان حماية المدنيين للمساعدة في اخراج المصريين المقيمين بمصراتة. متسائلا ما الشيء الآخر الذي يمكن ان نقوم بها للمساعدة في اخراج المصريين من ليبيا؟أشار العربي إلي أنه عرض علي أهالي المصريين المتواجدين في ليبيا والذين بدأوا في التظاهر والتجمع أمام مبني وزارة الخارجية تحديد وفد منهم للقائه. لكنهم رفضوا. موضحا أن السفير محمد عبدالحكم مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية التقي بهم واستمع لمطالبهم وشرح لهم ما تقوم به الوزارة والحكومة المصرية. لافتا إلي أنه أراد أن يوضح للمتجمعين أمام الوزارة أن الخارجية ومؤسساتها في الخارج تحت خدمة المواطن المصري واعترف ان ثقافة التعامل مع الجمهور من كافة مؤسسات الدولة كانت تتم بشكل معيب وانه اصدر توجيهات لكافة القنصليات المصرية في الخارج لاعادة النظر في كيفية التعامل مع الجمهور. موضحا أنه شاهد علي أمثلة كثيرة تشير إلي أن الدخول إلي السفارة المصرية كانت تشبه الدخول لقسم الشرطة. وهو ما أرجو أن يتغير مستقبلا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل