المحتوى الرئيسى

في الجون

03/30 19:16

تخوض انديتنا المصرية الأربعة لقاءات مهمة في بطولات افريقيا لكرة القدم ولعل اهم هذه المباريات الزمالك مع الافريقي التونسي وتأتي اهمية هذه المباراة لأن الزمالك لقي الهزيمة في لقاء الذهاب 2 - 4 ولابد من التعويض حتي يتأهل ابناء القلعة البيضاء إلي الدور الثاني من البطولة ويحتاج ابناء القافلة البيضاء إلي الفوز بثلاثة اهداف علي الاقل للوصول إلي ما يريدون.واعتقد أن اللاعبين قادرون علي اجتياز هذه العقبة إذا ما لعبوا بجدية وابتعدوا عن اللعب الاستعراضي ولا يهم هزيمتهم في المباراة الأخيرة بهدف للاشيء لأن المباريات الرسمية تختلف تماما عن الودية والتي فاز فيها الدخان.اللاعبون في منتهي الحماس والجدية لتعويض خسارتهم في تونس وقد حضر كل اللاعبين تقريبا المران فيما عدا احمد حسام "ميدو" الذي قال إنه اصيب أو هو مصاب في ظهره والمعروف أن النادي لم يستفد من ميدو ولا "بخردلة" منذ عودته للنادي حتي اليوم.أما الأهلي فيلعب مع سوبر سبورت الجنوب افريقي علي ملعبه وبين جماهيره وهي مباراة اكثر سهولة من لقاء الزمالك لأن ابناء الفانلة الحمراء حققوا فوزا علي سوبر سبورت في القاهرة 2 - صفر والنتيجة مطمئنة إلي حد كبير خاصة وان قوام فريق الاهلي هو نفسه قوام منتخبنا القومي أي أن الفريق ضم العديد من اللاعبين اصحاب المهارات والخبرات التي ترجح كفتهم في اللقاء.أما الاسماعيلي فيلعب مع سوفوباكا الكيني ولاشك ان ابناء المدينة الباسلة يريدون ان يحققوا الفوز علي منافسهم رغم ان المباراة تقام علي ملعب المنافس واعتقد أن حرس الحدود هو الاقرب الي التأهل في الكونفدرالية لفوزه الكبير هنا في القاهرة ووضح أن الفريق الأثيوبي لا يرقي في مستواه إلي ابناء الحرس مع اطيب التمنيات لكل الفرق المصرية التي سنتابعها بكل الحب يوم السبت القادم إن شاء الله.***أيام وتعود كرة القدم إلي ملاعبنا مرة اخري تتنافس انديتنا علي البطولة الكبري وهي الدوري العام والمطلوب من كل عناصر اللعبة ان يراعوا مصلحة الوطن العليا في المباريات وبعبارة اكثر صراحة لابد من ان يكون التشجيع للاندية بعيدا عن الاثارة فلا تكون هناك هتافات بذيئة ولا شماريخ ولا صواريخ أما إذا رأينا ان الأمور لم تتغير وان هناك شغبا وسبا في الملاعب فستكون العاقبة هي إلغاء المسابقة وسيكون الخاسر في هذ الامر هو هذه الجماهير التي لم تستطع ان تكبح جماحها والخسارة المريرة التي ستعاني منها الاندية لأن كرة القدم هي احد الموارد المهمة للاندية الشعبية وكل الأمل أن يعي الجمهور هذه الحقيقة فيكون سلوكه في المباريات المختلفة حضاريا وبعيدا عن أي شغب أو اساءة للمنافس.***المرشح لمنصب مدير اتحاد كرة القدم الأول هو أحمد شاكر الذي كان عضوا سابقا في اتحاد الجبلاية وهو ينتمي لنفس المجموعة التي تدير الاتحاد الآن وستتضح هذه الامور في اجتماع مجلس الادارة غدا.***يجري اليوم كابتن النادي المصري مسعد نور عملية جراحية حرجة في احد مستشفيات القاهرة كل الدعوات للنجم الخلوق بالخروج سالما من هذا المرض الخطير الوبيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل