المحتوى الرئيسى

أوراق أدبية على حائط الثورة المصرية ! بقلم الكاتب الساخر : مجدى شلبى

03/30 17:49

طبقاً لما اعتاده بعض الأدباء والأديبات خلال كتاباتهم التى يمزجون فيها الواقع بالخيالات .... أضحت تصوراتهم للمستقبل السياسى عملاً أشبه بالمسلسلات .... ما أن يعبروا عن سعادتهم بلقطة حتى تصدمنا منهم لقطات ... وهم فى جميع الأحوال متشككون فيما هو آت ، من باب من لدغته حية يخشى من الإخوان والأخوات !! ومن هذا المنطلق سارع كثير منهم إلى تأسيس أحزاب وجماعات ليكون لهم دور رئيسى فى فيلم (أبوك السقا مات) ! وهو فيلم محروق لعب فيه الصعلوك دور أشهر الزعماء والملوك !! وفى ظل ما جاء من أنباء ... دخلت إلى الساحة أحزاب بائدة عرجاء .... من باب الثورة البيضاء ... وهى أحزاب أضحى الانتتساب إليها كالنقش على الماء .... أو النفخ فى الهواء ... أومحاولة العلاج من الداء بابتلاع البلاء !! وعلى طريقة جبتك ياعبد المعين لقيت البعيد عيان ... اكتفينا بالدعاء من الآن ... وإلى يظهر للأدب أصحاب وخلان !! فالأنانية الصماء أضحت هى العنوان ... ورفع كثير من الأدباء شعار أنا ومن بعدى الطوفان وحيث أن الأحداث متسارعة .... والتغيرات بارعة ... فى هيئة قصور الثقافة المجيدة .... نسأل باطمئنان : هل يسعدنا الرحمن بالقيادة الجديدة .... فيحرك المياه البليدة .... ويسد الثقوب التى أضحت موسوعة ... بعد أن أعجزنا النفخ فى القربة المقطوعة ... والطرق على أوراق مطبوعة .... ومنابر غير مسموعة ؟ أم سيظل الأمر كما كان .... وتستمر الثعالب والجرزان بشكل فاجر فى ممارسة أنشطتها على الورق (السوليفان) وعلى عينك يا تاجر ؟! مجدى شلبى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل