المحتوى الرئيسى

وزير الزراعة: مشروع مشترك لإنتاج القمح بين مصر والسودان

03/30 18:45

القاهرة - أ ش أ أكد الدكتور أيمن أبو حديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي يوم الأربعاء أن مصر والسودان اتفقا في مجال الزراعة والثروة السمكية والحيوانية على أهمية تفعيل وتكثيف الجهود لدعم ورفع قدرات وتنشيط شركة التكامل الزراعي المصرية السودانية والتي تعمل في منطقة ''الدمازين'' بالسودان .وطالب الطرفان - خلال الاجتماعات المشتركة الذى حضره وزيري الزراعة في مصر والسودان على هامش اجتماع اللجنة العليا المصرية السودانية بالخرطوم - تنفيذ كل الالتزامات وتقييم الشراكة فنيا وماليا والتأمين على إدخال طرف ثالث من خلال الشراكة مع البرازيل للاستثمار في مساحة 25 ألف فدان من أراضي المشروع يتم زراعتها قطنا ومحاصيل أخرى خلال هذا الموسم بجانب الشراكة مع الاستراليين لإجراء الدراسة للدخول في شراكة لمشروع التكامل السوداني المصري بعد استكمال المقررات النهائية للشراكة.صرح بذلك الدكتور أيمن أبو حديد عقب عودته من الخرطوم بعد مشاركته في اجتماعات اللجنة العليا المصرية السودانية والتي استمرت يومين بالخرطوم برئاسة الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء والسيد عثمان محمد طه نائب رئيس جمهورية السودان والتي تم خلالها استعراض مسار العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها والقضايا الإقليمية والعربية والدولية ذات الاهتمام المشترك.وقال أبو حديد إن مصر والسودان أكدا على ضرورة تنفيذ خطة الشركة التي تهدف هذا العام إلى زراعة 5 آلاف فدان قطن وسبعة آلاف فدان ذرة و3 آلاف فدان عباد الشمس.وأوضح أنه تم الاتفاق على أن تقوم وزارة الزراعة السودانية بتوفير الآليات ومبالغ التسيير لرصف الطريق من ''الدمازين'' وحتى المشروع بمسافة 60 كيلومترا هي المسافة التي كانت تعطل سير العمل بالمشروع كله.وأشار الدكتور أيمن أبو حديد إلى أن مصر والسودان أكدا على الاهتمام بالبحوث المشتركة في المجال الزراعي بين البلدين والسعي لإيجاد صيغة مثلى للاستفادة منها بالاتفاق مع اتحاد المزارعين خاصة في تحديد علاقات الانتاج والتمويل والمدخلات الزراعية.وفى مجال الشراكة الاستراتيجية لتحقيق الأمن الغذائي للبلدين، أكد الدكتور أيمن أبوحديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي أن مصر والسودان أكدا على إقامة مشروع مشترك لإنتاج القمح بمنطقة ''التروس العليا'' بغرب النيل بالولاية الشمالية ومشروع لإنتاج الأعلاف والتسمين بغرب أم درمان في مجال الثروة الحيوانية.وأشار الدكتور أيمن أبوحديد إلى أن الجانبين أكدا أيضا الاهتمام بالثروة الحيوانية الضخمة في السودان عن طريق الرعاية البيطرية بتشكيل لجنة من المتخصصين للنهوض بالثروة الحيوانية في السودان وتطوير المجازر والتركيز على نقل اللحوم المبردة وأن يتم فحص اللحوم في السودان توفيرا للوقت ومن ثم الإفراج الفوري عنها في الموانئ المصرية.وقال الوزير إن الجانب المصري أكد على توفير الخبرة المصرية في مجال الاستزراع السمكي وتشجيع صناعة الدواجن في توفير اللحوم البيضاء والبيض مع توفير الأمصال واللقاحات والأدوية البيطرية.وأشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي - في ختام تصريحاته - إلى أن الجانب المصري قد وافق على تلبية الاحتياجات التدريبية للسودان بتبادل الخبرات في مجال الاستزراع السمكي وإنتاج الدواجن والإنتاج الحيواني والاستفادة من البرامج التدريبية التي يقدمها المركز المصري الدولي للزراعة والتعاقد على عمل برامج ودورات تدريبية معينة بناء على طلب الجانب السوداني وتفعيل دور الإرشاد الزراعي والاستفادة من برامج الإرشاد الإلكتروني.اقرأ أيضا:الحكومة تلجأ للقمح الاسترالي لسد العجز في مطاحن ومخابز الصعيد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل