المحتوى الرئيسى

سامى لــ"زاهر": لماذا لا ترحل بعد تنحى مبارك؟

03/30 15:21

طلب ماجد سامى، رئيس نادى وادى دجلة، من سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة، ضرورة حل الأزمة المالية التى تعيشها الجبلاية، من خلال الكشف عن جميع المديونيات للجهات المختلفة، مؤكداً أن نتيجة هذه المعاينة ستكون مفزعة للجميع، وستظهر أن الجبلاية قد بددت أموال الأندية على مدار السنوات السابقة، ودفعتها فى أغراض شخصية، ودعم حملات انتخابية لاستمرار أعضاء مجالس الإدارة فى مناصبهم، وأن أصحاب الأموال الحقيقيين لم يحصلوا عليها. أبدى ماجد سامى تعجبه الشديد من استمرار سمير زاهر فى منصبه حتى الآن فى ظل الفساد الذى يضرب الجبلاية، وطالبه باحترام مشاعر الجماهير والكرة المصرية، من خلال إعلانه الرحيل عن الجبلاية، بعد أن قاد اتحاد الكرة للهاوية. ووجه سامى كلاما لزاهر قائلا:"محاربو الفساد جميعاً يعرفون الحقيقة، والنظام الذى كان خلفك رحل، هل أنت أقوى من الرئيس السابق وحاشيته، وأتعجب من إهدار أموال الأندية من حقوق البث، والتى قام بتوزيعها على أصحاب النفوس الضعيفة من رؤساء الأندية الأعضاء فى الجمعية العمومية لشراء أصواتهم الانتخابية"، بينما أكد ماجد سامى احترامه الشديد لأغلبية أعضاء الجمعيات العمومية للأندية ومراكز الشباب التى ساندت سمير زاهر فى الانتخابات لعلمه بنزاهتهم بأن الفساد الذى جرى كان تصرفاً فردياً من رؤساء مجالس إدارات هذه الأندية، كما دعا أعضاء الجمعيات العمومية لهذه الأندية للثورة الداخلية داخل أنديتهم لمحاربة الفاسدين منهم وإسقاطهم من مجالس الإدارة. وتأسف سامى لكون الرياضة المصرية مازالت تدار بمبدأ "الاستمرار فى المناصب عندما يحقق المنتخب المصرى نتائج إيجابية"، بدلاً من أن يكون الحكم على هؤلاء الأشخاص نابعا من إنجازاتهم الشخصية. وتساءل:"هل الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم فاشل كون منتخب الأسود الثلاثة لم يفز بكأس الأمم الأوروبية فى السنوات الماضية؟.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل