المحتوى الرئيسى

مؤتمر الإخوان الثاني بالسويس: حماية الثورة واجب وطني

03/30 12:16

السويس- أحمد شلبي: أكد المشاركون في المؤتمر الثاني للإخوان المسلمين بمحافظة السويس أن حماية الثورة من فلول النظام البائد واجبٌ وطنيٌّ على كل مصري؛ من أجل استكمال منجزاتها وعدم التفريط في دماء الشهداء التي سالت زكيةً من أجل حريتنا وكرامتنا.   وأكد الدكتور محمد البلتاجي، أمين عام مساعد الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين في مجلس الشعب 2005م وعضو ائتلاف الثورة- وسط الآلاف من أبناء السويس بميدان الأربعين، مساء أمس- أن الجميع مطالبٌ بحماية هذة الثورة ودعمها ورفع الوعي بها، وإزالة كل العقبات التي تقف في طريقها.   وأضاف: لا بد من توحد وتماسك القوى الوطنية، وألا نسمح بالفتنة الطائفية مرةً ثانيةً بين المسلمين والمسيحيين من جانب، ولا بين الشعب والجيش, مشددًا على أن الطابور الخامس هو الذي يحاول تعطيل الدراسة والعمل والوقيعة بين المسلمين والمسيحيين.   وأوضح أن فلول الحزب الوطني وأمن الدولة وعصابة النظام السابق يكيدون بالليل والنهار لإجهاض الثورة، قائلاً: "لكنهم يحلمون، فلا توجد قوة على وجه الأرض قادرة على أن تعيد هذا الشعب مرةً ثانيةً إلى ما قبل 25 يناير".   وتقدم د. البلتاجي بالشكر إلى القوات المسلَّحة التي أدركت المخاطر التي تهدِّد الوطن في ظل بقاء  الرئيس المخلوع, فانحازت إلى الشعب وقراراته.   ووصف مجدي حسين، أمين عام حزب العمل، ثورة 25 يناير بموجات "تسونامي" من يقف ضدها ستقتلعه.   وقال إن مبارك لم يكن إلا قذافي آخر، ولكنَّ الجيش المصري العظيم رفض تنفيذ أوامره بقتل الثوار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل