المحتوى الرئيسى

«القذافي» يستعيد السيطرة على راس لانوف شرق ليبيا

03/30 12:46

  استعادت قوات العقيد معمر القذافي صباح الأربعاء السيطرة على مدينة راس لانوف شرق ليبيا، وذلك بعد أيام من سيطرة الثوار عليها، وارغمتهم على الفرار من هذا المصب النفطي الاستراتيجي والعودة ادراجهم شرقا. وسيطرت قوات القذافي مجددا على هذه المدينة ظهرا فيما انتاب الذعر الثوار الذين كانوا يحاولون التراجع نحو مدينة البريقة التي ما زالوا يسيطرون عليها. وكانت راس لانوف سقطت في 27 مارس في أيدي الثوار الذين تمكنت قوات النظام من وقف تقدمهم في الأيام الماضية. وتقع رأس لانوف على بعد 370 كلم غرب بنغازي، معقل الثوار في شرق البلاد، وعلى بعد 210 كلم من أجدابيا المدينة الاستراتيجية التي سقطت في 26 مارس في أيدي الثوار بدعم من الغارات الدولية. واتجه مقاتلين من الثوار نحو الشرق وطلبوا من التحالف الدولي ضرب مواقع القذافي وهو ما لم يحصل خلال الليل. وقال أحد المقاتلين ويدعى سلامة داديا لوكالة الصحافة الفرنسية «نحن قلقون جدا، ونحن نتراجع» فيما كانت مئات السيارات والحافلات تعبر بلدة على بعد 20 كلم شرق راس لانوف في اتجاه البريقة. وأضاف أن «قوات القذافي تطلق الصواريخ وقذائف الهاون». وقال مقاتل آخر يدعى علي عطية الفتوري «نريد أن يقصف التحالف جنود القذافي فيما تكثفت النيران بالأسلحة الثقيلة والخفيفة. كان الثوار قد واصلوا تقدمهم نحو مدينة سرت، مسقط رأس القذافي، حيث اوقفتهم القوات الموالية للزعيم الليبي. واضطروا للتراجع للمرة الاولى منذ بدء الضربات الجوية التي أطلقها التحالف الدولي في 19 مارس ووصلوا إلى رأس لانوف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل