المحتوى الرئيسى

إعلان الحرب على قانون الأحزاب الجديدرفض (قانون الأحزاب) يوحد السياسيين .. و(الشعارات الدينية) تفرقهم

03/30 09:50

الشروق -  إنشاء أحزاب جديدة .. مطلب رفعه المتظاهرون في الأيام الأولي للثورةتصوير: أحمد عبد اللطيف Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  توحدت غالبية القوى الوطنية وممثلى الأحزاب (القائمة والتى تحت التأسيس) فى استقبالها لقانون تأسيس الأحزاب الجديد، بانتقادات حادة، فيما تباينت الآراء حول «وجوب» مخاطبة المجلس العسكرى، لإصدار قانون يجرم استخدام الدين فى السياسة».وفى أول أيام العمل بقانون الأحزاب الجديد (رقم 2 لسنة 2011) وجه سياسيون وقادة أحزاب انتقادات واسعة لقانون الأحزاب الجديد الذى أصدره المجلس الأعلى للقوات المسلحة أمس الأول، معتبرين أنه يضع قيودا أمام تشكيل الأحزاب ولا يتماشى مع الروح التى أطلقتها ثورة الخامس والعشرين من يناير.الانتقادات انصبت على النصوص التى تم إدخالها على القانون عقب إقراره من مجلس الوزراء، والمتمثلة فى رفع عدد المؤسسين اللازم الحصول على توقيعهم من 1000 إلى 5000 وإضافة كلمتى «طبقى» و«فئوى» على الموجبات التى تمنع قيام الأحزاب، فضلا عن الحاجة للحصول على موافقة لجنة الأحزاب على التأسيس وليس بمجرد الإخطار.فى الوقت نفسه تعالت أصوات الشباب المصرى على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» للمطالبة بإصدار مرسوم بقانون يجرم استخدام الدين والرشاوى فى الدعاوى السياسية فى انتخابات مجلس الشعب المقبلة وشطب أسماء المرشحين المستخدمين للشعارات الدينية من قائمة مرشحى الانتخابات البرلمانية ومنعهم من خوضها. الدعوة لاقت قبول عدد من القوى السياسية، من بينها أحزاب «التجمع» و«الجبهة» و«الوفد»، فى حين لم تلق الدعوة قبولا من قيادات فى جماعة الإخوان المسلمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل