المحتوى الرئيسى

مركز حقوقى يطالب بإصلاح الصحف القومية

03/30 15:34

أعلنت جمعية أنصار حقوق الإنسان بالإسكندرية عن تضامنها مع جموع الصحفيين فى مطالبهم العادلة، والتى تتلخص فى إقالة رؤساء مجالس إدارات الصحف القومية وتعيين مجالس تسيير لحين انتخاب مجالس إدارات جديدة، والحد من صلاحيات رؤساء التحرير وكذلك إصدار تشريع يضمن حرية الصحافة وتدفق المعلومات. وأشار البيان الصادر عن الجمعية إلى أن الصحافة المسماة بالقومية – كانت خلال السنوات الثلاثين السابقة على ثورة 25 يناير- بوقا للنظام الحاكم، فنشرت الأكاذيب، ولوثت سمعة المعارضين السياسيين، وضللت الجماهير حول كافة قضايا الوطن السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وأضاف البيان أن أمر المؤسسات الصحفية القومية تولاه مجموعة من رؤساء مجالس الإدارة والتحرير عاثوا فساداَ فى ربوعها، فقربوا عديمى الكفاءة والضمير، وأغدقوا عليهم الأموال بغير حساب، وهبطوا بالمستوى المهنى لصحفهم إلى الحضيض. وقال البيان إنه برغم الخسائر الكبيرة التى عانت منها تلك المؤسسات – لانصراف القراء عنها- فإن النظام الحاكم لم يبخل عليها بالدعم المادى والمعنوى لتستمر فى دورها لتضليل الجماهير. وأضاف البيان أنه حين قامت الثورة كان هناك ما يشبه الإجماع على ضرورة إزاحة تلك القيادات التى أمضت حياتها فى الترويج للنظام الحاكم ومقولاته الساقطة، لكن – للأسف- لم يحدث شىء من ذلك، ومازالت تلك القيادات مستمرة فى مناصبها تبث سمومها، وتضطهد الشرفاء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل