المحتوى الرئيسى

ديربي ميلانو | أساطير الميلان ضد أساطير الإنتر ،، لمن الفوز ؟

03/30 19:19

عهدنا معكم دائمًا ألا نترك مناسبة خاصة ومباراة كبيرة دون تغطية خاصة تليق بها و بزوارنا الأعزاء، أمامنا في الثاني من إبريل مباراة الموسم في إيطاليا التي ستجمع الميلان مع الإنتر في ديربي ميلانو التي ستحسم الى حدٍ كبير بطل الاسكوديتو لهذا الموسم.و ضمن تغطيتنا الخاصة و الاستثنائية لـ "ملحمة الاسكوديتُّو" تحدثنا عن الحاضر و بدأنا حديثنا عن المستقبل، لكن من لا ماضي له فلا مستقبل أمامه، و لذا ارتأينا أن نعرض عليكم أبرز من لعبوا في قطبي ميلانو لنرى معًا قدر و قيمة هذين الفريقين و تلك المباراة.. أساطير الميلان لورينزو بوفون (1949 - 1959)لعب بوفون مباراته الأولى مع الفريق و هو فقط بعمر الـ 20 عامًا و حقق الاسكوديتو أربع مرات خلال سنواته العشر مع الميلان، كما لعب دورًا مهمًا في فريق الميلان التاريخي الأول الذي تواجد به ثلاثي الجرينولي السويدي (درين - نوردال - ليدهولم). لورينزو شارك مع المنتخب الإيطالي في 16 مباراة، هو عم أسطورة الحراسة العالمية جيانلويجي بوفون.فرانكو باريزي (1977 - 1997)يعتبره الكثيرون أفضل ليبرو في تاريخ كرة القدم رفقة فرانز بيكنباور و جايتانو شيريا. الفائز بلقب لاعب القرن الـ 20 في الميلان و إيطاليا لم يعرف سوى ألوان الروسونيري طوال مسيرته، تمامًا مثل باولو مالديني، و قد فاز بست ألقاب اسكوديتو و ثلاث بطولات دوري أبطال أوروبا، و قد تم تجميد الرقم 6 الخاص به في الميلان بعد اعتزاله لعالم كرة القدم. باريزي شاربك في 81 مباراة مع المنتخب الإيطالي، و كان قائد الأدزوري في كأس العالم 1994 التي أقيمت بأمريكا و التي أضاع فيها إحدى ركلتي الجزاء الترجيحيتين في المباراة النهائية التي خسرها منتخب بلاده ضد البرازيل.كارل هاينتز تشنيلينيجر (1965 - 1974)مدافع ألماني أشقر قوي للغاية، و يعتبر من أشهر المدافعين في تاريخ الكرة بسبب تسجيله هدف التعادل الشهير في آخر دقيقة من الوقت الأصلي لمباراة منتخب بلاده ضد المنتخب الإيطالي في نصف نهائي كأس العالم 1970 بالمكسيك و التي انتهت بعد ذلك بفوز المنتخب الإيطالي في الوقت الإضافي بنتيجة 4-3 و اختيرت كمباراة القرن. خلال سنواته العشرة مع الميلان فاز باسكوديتو واحد، لقب واحد لكأس الأندية الأوروربية البطلة (دوري أبطال أوروبا بنظامه القديم)، لقبين لكأس الكؤوس الأوروربية و ثلاث ألقاب لكأس إيطاليا.باولو مالديني (1984 - 2009)أحد أساطير لعبة كرة القدم و يعتبر الظهير الأيسر الأفضل في التاريخ و قلب دفاع لا يشق له غبار. مالديني لعب لربع قرن في أعلى المستويات الأوروبية. ابن قائد الميلان السابق تشيزاري مالديني لعب أول مبارياته للروسونيري في يناير 1985، و منذ ذلك التاريخ شق باولو طريقه إلى الإنجازات و الألقاب و الأرقام القياسية.مالديني هو أكثر من لعب في تاريخ الميلان و الدوري الإيطالي، و قد حقق سبع ألقاب اسكوديتو و خمسة لدوري الأبطال إضافة إلى سلسلة من الألقاب الأوروبية و المحلية الأخرى. كما امتلك رقمًا قياسيًا رائعًا كسره مؤخرًا فابيو كانافارو، حيث ظل مالديني أكثر من ظهر بقميص المنتخب الإيطالي بواقع 126 مباراة.أندريا بيرلو (2001 - حتى الآن)يعتبره الكثيرون قائد ثورة صانع الألعاب المتأخر .. فرغم بدئه صانع ألعاب متقدم مع بريشيا، الإنتر، ريجينا ثم بريشيا، كانت لكارلو أنشيلوتي مدرب الميلان آنذاك نظرة خاصة في "المايسترو" حينما جلبه في صيف عام 2001 إلى صفوف الميلان، فتألق بشكل منقطع النظير و مهد الطريق للعديد من اللاعبين الذين شغلوا مركز صانع الألعاب المتأخر كتشابي ألونزو، تشافي هيرنانديز و غيرهم من اللاعبين الذين أصبحوا ذا صيت عالمي و أصبح الأندية تحلم بلاعبين ذات صفات مشابة.بيرلو يعيش عامه العاشر مع الميلان، بعد أن فاز بالعديد من البطولات على رأسها لقبين لدوري أبطال أوروبا، بطولة اسكوديتُّو، بطولتين لكأس السوبر الأوروبية و بطولة لكأس العالم للأندية و مثلها لكأسي إيطاليا و السوبر الإيطالي.كما كان بيرلو لاعب الميلان من أكبر المساهمين في تحقيق كأس العالم مع المنتخب الإيطالي في عام 2006، إضافة إلى حصوله على لقب أفضل لاعب في المباراة النهائية ضد المنتخب الفرنسي. أيضًا، استطاع صاحب الـ 31 عامًا في شبابه حصد كذلك لقب كأس العالم للشباب تحت 21 عامًا في عام 2000 و توج اللاعب الأفضل فيها و هدافها.فرانك رييكارد (1988 - 1993)لاعب خط وسط محوري مذهل. كان يمتلك قدرات من طراز رفيع في افتكاك الكرة و لعب الأدوار الدفاعية في خط الوسط، و بالرغم من ذلك لم يحصل رييكارد إطلاقًا على التقدير اللازم على عكس زميليه السابق في المثلث الهولندي المرعب رود خوليت و ماركو فان باستن.فاز بلقبي اسكوديتو و لقبي دوري أبطال مع الروسونيري، مسجلًا هدف الفوز في مرمى بنفيكا في نهائي كأس الأندية الأوروبية البطلة (دوري الأبطال بنظامه القديم) عام 1990. رييكارد كانت له مسيرة دولية مميزة أيضًا، حيث ساهم في فوز منتخب بلاده الهولندي بيورو 1988، لكنه يشتهر أيضًا بلقطة غير جيدة بسق فيها في وجه رودي فولر مهاجم المنتخب الألماني في المباراة التي جمعت المنتخبين في كأس العالم 1990 التي أقيمت في إيطاليا.روبيرتو دونادوني (1986 - 1996 و 1997 - 1999)لم تنعم إيطاليا طوال تاريخيها الكروي بالكثير أجنحة هجومية عالمية، لكن دونادوني بالتأكيد يعتبر أحد قلائل الأجنحة العالمية التي مرت على شبه الجزيرة الإيطالية. دونادوني كان قد انضم إلى الميلان عام 1986 بعدما خطفه سيلفيو بيرلسكوني رئيس النادي ببراعة من بين يدي اليوفنتوس، و طوال 10 سنوات، فاز دونادوني بجميع الألقاب الكبرى مع الميلان.دونادوني كان لاعبًا ماهرًا في الاختراق على الأطراف، إضافة إلى امتلاكه مهارات و فنيات مذهلة. دوليًا فقد مثل المنتخب الإيطالي في 63 مباراة، أشهرها المباراة ضد المنتخب الأرجنتيني في نصف نهائي كأس العالم 1990 التي أقيمت في إيطاليا، تلك المباراة التي تأهل منها راقصو التانجو لمواجهة ألمانيا في النهائي و أضاع فيها دونادوني ركلة جزاء حاسمة.جياني ريفيرا (1960 - 1979)الفتى الذهبي .. لعب أولى مبارياته في السيريا آ مع نادي مدينته أليساندريا عندما كان بعمر الـ 15 عامًا فقط، و قد اقتنصه الميلان سريعًا ليسطر اللاعب مع الروسونيري التاريخ خلال الـ 19 عامًا التي قضاها في السان سيرو، حيث فاز بثلاث ألقاب للاسكوديتو و لقبين في كأس الأندية الأوروبية البطلة (دوري الأبطال بنظامه القديم) إضافة إلى عدد من الألقاب الأوروبية و المحلية الأخرى.و يعتبر مستواه الذي لا يوصف ضد أياكس في نهائي دوري الأبطال 1969 و الذي حقق فيه الميلان الفوز بنتيجة 4-1 هو أجد أفضل العروض الفردية على الإطلاق في مباراة نهائي أوروبية، و قد قادته تلك المباراة للفوز بجائزة الكرة الذهبية في العام ذاته و كان حينها أول لاعب إيطالي يحصل على تلك الجائزة، على عكس أليساندرو دل بييرو الفتى الذهبي الحالي للكرة الإيطالية و الذي لم يتمكن حتى الآن من الفوز بجائزة مجلة فرانس فوتبول.رود خوليت (1987 - 1993 و 1994)الكثيرون يعتبرونه اللاعب الأكثر تكاملًا في تاريخ كرة القدم، حيث كان يستطيع اللعب كمهاجم صريح، مهاجم ثانٍ، جناح هجومي، لاعب خط وسط تقليدي و ظهير أيمن ! رود خوليت كان الثور في "مثلث الموت الهولندي" و ذلك لتميزه بقوة بدنية هائلة للغاية و سرعة فائقة، كما كان يمتاز بتسديدات صاروخية و ارتقاء و كرات رأسية قوية للغاية، ذلك بجوار المهارة المذهلة التي كان يمتلكها في الركض بالكرة و الاحتفاظ بها.فاز بجائزة الكرة الذهبية، كما حقق لقبين لدوري الأبطال و ثلاثة ألقاب للدوري الإيطالي، إضافة إلى عدة ألقاب محلية و أوروبية و عالمية أخرى. شارك مع المنتخب الهولندي في 66 مباراة و سجل 17 هدفًا أهمها هدفه في نهائي اليورو 1988 ضد المنتخب السوفييتي في المباراة التي انتهت بنتيجة 2-0 للطواحين و رفع خوليت قائد الهولنديين حينها اللقب الكبير الوحيد في تاريخ المنتخب الأول لهولندا.ماركو فان باستن (1987 - 1993)أحد أكثر المهاجمين تكاملًا في تاريخ كرة القدم. فان باستن كان أحد آخر أضلاع مثلث الموت الهولندي و قد فاز بجائزة الكرة الذهبية ثلاث مرات و أيضًا ثلاثة ألقاب للاسكوديتو، إضافة إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا مرتين و تسجيله 108 هدفًا في 168 مباراة مع الميلان.فان باستن يعتبر أحد أساطير الكرة الهولندية و يعتبره الكثيرون ثاني أفضل لاعب بعد يوهان كرويف، و قد قاد الطواحين بهدفه المذهل في نهائي يورو 1988 في شباك الحارس الروسي رينات داساييف للفوز بلقب تلك البطولة.اعتزل فقط بعمر الـ 29 عامًا بسبب إصابة لعينة طاردته لسنوات، و قد أقيمت له مباراة اعتزالية كبيرة بكى فيها مدربه و مدرب الميلان في ذلك الوقت فابيو كابيلو، الرجل الذي لم يشاهده أحد يبكي مسبقًا في عالم كرة القدم !جونار نوردال (1949 - 1956)يمتلك رصيدًا تهديفيًا أسطوريًا بـ 210 هدفًا في 257 مباراة مع الميلان، و هو الرصيد الذي وضعه كأفضل هداف في تاريخ النادي و ثاني أفضل هداف في تاريخ السيريا آ بعد أسطورة لاتسيو في الثلاثينيات سيلفيو بيولا.نوردال توج هدافًا للدوري الإيطالي خمس مرات، و قد فاز بالاسكوديتو مرتين. و مع المنتخب السويدي شارك في 43 مباراة و سجل فيها 33 هدفًا، و كان أحد أفراد المنتخب السويدي التاريخي الذي وصل إلى نهائي كاس العالم 1958 بالسويد حيث خسر من برازيل "بيليه" في مباراة تاريخية. أساطير الإنتر والتر زينجا (1983-1994)الأومو رانيو ،، أو العنكبوت هو لقب ذلك الحارس الذي عُرِف برشاقته الكبيرة حينما حمى جحر الأفاعي مرارًا و تكرارًا من غزوات المنافسين. زينجا بدأ مسيرته مع الإنتر منذ قطاع الشباب و انتهت بـ 473 مباراة مع النيرادزوري حقق من خلالها لقب الاسكوديتُّو مرة واحدة و كذلك كأس السوبر الإيطالي، بالإضافة إلى لقبين لكأس الاتحاد الأوروبي.زينجا يحمل باسمه مع المنتخب الإيطالي رقمًا قياسيًا لا يزال صامدًا حتى الآن في تاريخ كؤوس العالم، حيث نجح في الحفاظ على نظافة شباكه لـ 518 دقيقة بالتمام و الكمال في كأس العالم 1990، و هو ما لم يتمكن أي حارس من مضاهاته فيه حتى الآن.ربما كانت نقطة ضعفه تكمن في التعامل مع الكرات العرضية، لكن نقاط قوته العديدة كانت كفيلة بالتغطية على تلك النقطة السلبية التي لم تقف في طريقه لكي يُصبح حارسًا أسطوريًا.خافيير زانيتِّي (1995 - حتى الآن)هل هناك شك في وجوده؟؟ لا أعتقد، فالأسطورة الأرجنتينية كسر كل القواعد و الحواجز و الأعراف و فرض نفسه أفضل ظهير دفاعي في تاريخ الدوري الإيطالي حسب رأي الكثيرين رغم كونه أرجنتيني.إل كابيتانو كسر حاجز الـ 500 مباراة و وصل إلى سن الـ 37 و لا يزال في أوج عطائه، و قد حصل على المكافأة اللازمة بالفوز بالعديد من الأرقام منها خمسة للدوري الإيطالي، لقب لدوري الأبطال و مثله لكأس الاتحاد الأوروبي و كأس العالم للأندية، إضافة إلى ثلاثة ألقاب لكأس إيطاليا و أربعة لكأس السوبر الإيطالي.جوزيبِّي بيرجومي (1980 - 1999)لو زيو أو العم هو أسطورة من أساطير القرن الماضي في الإنتر و أحد أساطير الدفاع في العالم، و قد تميز في مركز قلب الدفاع بالإضافة إلى امتلاكه القدرة على اللعب في مركز الظهير الأيمن بكفاءة عالية. لم يعرف فريقًا آخر سوى الإنتر، و لا يزال رقمه القياسي يتحدى الجميع بمن فيهم زانيتي بخوضه 758 مباراة مع الأفاعي.كان أكثر اللاعبين الإيطاليين لعبًا في البطولات الأوروبية و في ديربيات ميلانو قبل أن يخطف منه باولو مالديني كلا الرقمين، و يكفي أنه في موسمه الأخير خاض 28 مباراة مع النيرادزوري و توج بلقب كأس الاتحاد الأوروبي كما استُدعي حينها لقائمة المنتخب الإيطالي من أجل خوض غمار كأس العالم 1998.باريزي فاز بالعديد من البطولات على رأسها كأس الاتحاد الأوروبي ثلاثة مرات، الدوري الإيطالي مرة واحدة، كأس إيطاليا و كأس السوبر الإيطالي أيضًا مرة واحدة بالإضافة إلى فوزه بكأس العالم عام 1982 مع الأدزوري و كأس العالم المصغرة "الموندياليتُّو" مع الإنتر قبلها بعام.تاركيزيو بورنييتش (1962 - 1974)أحد أبرز اللاعبين في عصر الإنتر الذهبي بقيادة المدرب الذهبي هيلينيو هيرِّيرا في ستينيات القرن الماضي. المدافع الأسبق للمنتخب الإيطالي تمتع بشراسة عالية و أسلوب فتاك أرعب المهاجمين و كان عنصرًا لا غنى عنه في خطة الكاتيناتشو الدفاعية.فبعد فترات قصيرة في أودينيزي، اليوفنتوس و باليرمو، وجد بورنييتش نفسه في السان سيرو كليبرو و ظهير أيمن خلال 467 مباراة لعبها مع الأفاعي قادته إلى المنتخب الإيطالي حيث لعب 68 مباراة و فاز مع الأدزوري بيورو 1968 و كان أحد نجوم المنتخب في كأس العالم 1970 و أحد مسجلي الأهداف في مباراة القرن الماضي بين إيطاليا و ألمانيا في نصف نهائي مونديال المكسيك.بورنييتش ساعد الإنتر على الفوز بخمس ألقاب للدوري الإيطالي، لقبين لدوري أبطال أوروبا و مثلهما لكأس الإنتركونتيننتال ضمن عصر ذهبي تسيد فيه الأفاعي الكرة الإيطالية و الأوروبية.جياشينتو فاكيتِّي (1961 - 1978)أسطورة القرن الماضي في الإنتر دون نزاع قبل أن يكون رئيسه في فترة وجيزة مطلع العقد الفائت .. بالتأكيد لا يفتقد مشجعو الإنتر لاعبًا بقدر ما يفتقدونه لمعاناتهم الكبيرة بشأن إيجاد ظهيرًا أيسر خالصًا من طراز عالمي (بخلاف زانيتِّي الظهير الأيمن في الأصل) على مدار أكثر من 15 عامًا أبرم الأفاعي فيها صفقات فاشلة لدعم المركز الأيسر و أخرى لم تدم طويلًا كروبيرتو كارلوس.ببساطة هو أول (و ربما أفضل) ظهير إيطالي هجومي على الإطلاق و ما لا يعرفه الكثيرون عنه أنه بدأ مسيرته كمهاجم. هيلينيو هيرِّيرا حوله إلى ظهيرًا أيسر للاستفادة من سرعته، مهارته و قوته فكان له ما أراد من اللاعب الراحل.فاكيتِّي لعب 634 مباراة مع النيرادزوري سحَّل خلالها رقمًا مهولًا من الأهداف لمدافع ،، 75 هدفًا! بالإضافة إلى ثلاثة أهداف مع المنتخب الإيطالي في 94 مباراة استطاع خلالها الفوز بيورو 68 رفقة الأدزوري، بخلاف ألقابه العديدة مع الإنتر بداية من أربعة بطولات للدوري الإيطالي، بطولة لكأس إيطاليا، بطولتي دوري أبطال و مثلهما لكأس الإنتركونتيننتال.لوثار ماتايوس (1988 - 1992)أحد أعظم لاعبي خط الوسط في عالم كرة القدم على مدار تاريخها. و رغم الفترة غير الطويلة التي قضاها مع الإنتر إلا أنه كان بلا جدال أحد أفضل لاعبي الإنتر على الإطلاق لما أظهره من إمكانيات استثنائية في كل ما يتعلق باللعب في خط الوسط سواء على الصعيدين الدفاعي أو الهجومي.في تلك الفترة الوجيزة فاز ماتايوس بثلاثة ألقاب جماعية مع الإنتر: لقب الاسكوديتُّو، لقب كأس السوبر الإيطالي و لقب لكأس الاتحاد الأوروبي. كما قاد ماتايوس لاعب الإنتر المنتخب الألماني للفوز بكأس العالم عام 1990.و بالإضافة إلى ذلك، فاز ماتايوس بخمس جوائز فردية أربعة منها في عام 1900: جائزة الكرة الذهبية، جائزة لاعب العام من مجلة وورلد سوكر، جائزة أفضل لاعب ألماني و جائزة أونز الذهبية الخاصة بلاعب العام من مجلة أونز، ذلك بخلاف جائزة لاعب العام من الفيفا في العام التالي.جابرييلي أوريالي (1971 - 1983)"لي لي" كان باختصار جاتوزو عصره .. قوي، سريع، ذو عزيمة استثنائية و لا يُمكن أن يثنيه أحد عن نيل هدفه بخطف الكرة من المنافس مهما حدث.بدأ مسيرته مع الإنتر منذ مرحلة فريق الشباب حتى انضم إلى الفريق الأول و هو في سن الـ 19 عامًا في موسم 1970-71، و لطالما كان حاسمًا في مختلف مباريات ديربي ميلانو و كذلك مع المنتخب الإيطالي و تحديدًا في كأس العالم 1982 التي نال الأدزوري لقبها.فاز مع الأفاعي ببطولة الدوري الإيطالي مرتين و كأس إيطاليا مرتين أيضًا، إضافة إلى فوزه ببطولة كأس العالم المصغرة للأندية في عام 1981، و يعمل حاليًا إداريًا في الإنتر.لويس سواريز (1961 - 1970)لاعب خط الوسط الإسباني كان نجمًا و صاحب كرة ذهبية قبل وصوله إلى الإنتر، و ذلك بفضل فترته الرائعة مع برشلونة التي سجل خلالها 112 هدفًا في 216 مباراة للكتلانيين حاصدًا لقبين للِّيجا، لقبين لكأس إسبانيا و لقبين لكأس المعارض.ثم اشتراه أنجيلو موراتِّي رئيس الإنتر آنذاك مقابل مبلغ يوازي النصف مليون جنيهًا استرلينيًا و هي قيمة قياسية في ذلك الحين، و قد أوفى سواريز بالوعود فارضًا نفسه نجم النجوم في جيل الستينيات رفقة فاكيتِّي و ساندرو ماتزولا، مبهرًا المنافسين بقوته الهجومية و عبقريته في صناعة و إنهاء الهجمات، محرزًا 55 هدفًا في أكثر من 300 مباراة خاضها مع الأفاضي و محققًا ثلاث بطولات اسكوديتُّو، بطولتي دوري أبطال و مثلهما لكأس الانتركونتيننتال.أليسَّاندرو ماتزولا (1960 - 1977)أسطورة أخرى لم تعرف فريقًا سوى الإنتر، و تحديدًا "الإنتر العظيم" في ستينيات القرن الماضي. انضم إلى صفوف الأفاعي رفقة شقيقه فيروتشو و هما ابنا الأسطورة فالنتينو ماتزولا الذي لقت مصرعها في حادثة طائرة سوبيرجا مع تورينو عام 1949."ساندرو" امتلك مهارات فائقة في التحكم بالكرة و صناعة اللعب، لكن ذلك لم يكن كل شيء بل تمتع أيضًا بحس تهديفي عالٍ أوصله للقب هداف الدوري الإيطالي في موسم 1964-65، كما سجَّل بشكل عام 160 هدفًا في 565 مباراة بألوان النيرادزوري فاز من خلالها بلقب الاسكوديتُّو أربع مرات إضافة إلى فوزه مرتين بلقب دوري أبطال أوروبا و مثلهما لكأس الإنتركونتيننتال.وجود ماتزولا مع ريفيرا في المنتخب الإيطالي سبب صداعًا لكل من دربهما، فما كان المدربون يدرون من يجلس على الدكة و من يشارك، حتى وصل الأمر إلى إشراك الأول في الشوط الأول و إشراك الثاني في الشوط الثاني، و مع المنتخب الإيطالي حقق ماتزولا لقب يورو 1968.أليسَّاندرو ألتوبيلِّي (1977 - 1988)ربما أتى السبيلُّو "أو الإبرة" في غير وقت أمجاد النيرادزوري، لكنه بكل تأكيد هذا لا يقلل من شأنه كأحد أفضل المهاجمين على الإطلاق في إيطاليا و أحد أبرز لاعبي الإنتر على الإطلاق، و إلا لما كان لاعبًا أساسيًا في كأس العالم التي أحرزها المنتخب الإيطالي عام 1982.ألتوبيلِّي لعب لناديه المحبب بريشيا إضافة إلى اليوفنتوس و نادي لاتينا المغمور، لكن أزهى فتراته بكل تأكيد كانت مع الأفاعي حيث سجَّل 128 هدفًا في 209 هدفًا في 466 مباراة طيلة 11 موسمًا و حاز مع الأفاعي على لقب الاسكوديتُّو في موسم 1979-1980 و لقبين لكأس إيطاليا إضافة إلى الفوز مرة واحدة بكأس العالم المصغرة للأندية.جوزيبِّي مياتسا (1927 - 1940 و 1946 - 1947)أفضل مهاجمي إيطاليا في التاريخ حسب رأي البعض و من أوائل اللاعبين الإيطاليين "إن لم يكن الأول" الذي يحصل على شهرة عالمية استثنائية لإمكانيته التهديفية منقطعة النظير و حياته خارج المستطيل الأخضر و التي شابهت حياة النجم الإنجليزي ديفيد بيكهام.سجَّل هدفه الأول في مباراته الأولى مع الأفاعي حينما كان عمره 17 عامًا فقط، و منذ ذلك الحين بدأ مياتسا سلسلة أهدافه التي لم تتوقف حتى اعتزاله مُسجلًا 278 هدفًا في 443 مباراة خاضها طيلة مسيرته الكروية التي قضى أغلبها مع الإنتر بالإضافة إلى الميلان، اليوفنتوس، فاريزي و أتالانتا.هذا الرقم من الأهداف نصبه أفضل هداف في تاريخ الكرة الإيطالية بلا نزاع، و قد فاز مع الإنتر ببطولتين للدوري الإيطالي و بطولة لكأس إيطاليا، كما نُصِّب هدافًا للدوري الإيطالي في ثلاثة مواسم و هدافًا للبطولة الوطنية مرة واحدة.تألق مياتسا لم يتوقف عند الإنتر فقط، بل كان أكثر توهجًا مع المنتخب الإيطالي حيث سجَّل 33 هدفًا في 53 مباراة خاضها مع الأدزوري و قاد منتخب بلاده لتحقيق كأس العالم مرتين على التوالي في عامي 1934 و 1938، و ربما كان ليقود إيطاليا للمزيد لولا توقف النشاطات الكروية على مستوى العالم بسبب الحرب العالمية الثانية.و يعتبر الكثيرون مياتسا أفضل لاعب على الإطلاق بين أبناء جيله و أحد أفضل اللاعبين في التاريخ، كما صُنِّفَ رابع أفضل لاعبي في تاريخ كؤوس العالم، و لا يخفى على الجميع تسمية ملعب سان سيرو باسمه تكريمًا له. تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:ديربي ميلانو | تغطية خاصة من جول.كوم .. هنا جميع الفقرات كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا عهدنا معكم دائمًا ألا نترك مناسبة خاصة ومباراة كبيرة دون تغطية خاصة تليق بها و بزوارنا الأعزاء، أمامنا في الثاني من إبريل مباراة الموسم في إيطاليا التي ستجمع الميلان مع الإنتر في ديربي ميلانو التي ستحسم الى حدٍ كبير بطل الاسكوديتو لهذا الموسم.و ضمن تغطيتنا الخاصة و الاستثنائية لـ "ملحمة الاسكوديتُّو" تحدثنا عن الحاضر و بدأنا حديثنا عن المستقبل، لكن من لا ماضي له فلا مستقبل أمامه، و لذا ارتأينا أن نعرض عليكم أبرز من لعبوا في قطبي ميلانو لنرى معًا قدر و قيمة هذين الفريقين و تلك المباراة..عهدنا معكم دائمًا ألا نترك مناسبة خاصة ومباراة كبيرة دون تغطية خاصة تليق بها و بزوارنا الأعزاء، أمامنا في الثاني من إبريل مباراة الموسم في إيطاليا التي ستجمع الميلان مع الإنتر في ديربي ميلانو التي ستحسم الى حدٍ كبير بطل الاسكوديتو لهذا الموسم.و ضمن تغطيتنا الخاصة و الاستثنائية لـ "ملحمة الاسكوديتُّو" تحدثنا عن الحاضر و بدأنا حديثنا عن المستقبل، لكن من لا ماضي له فلا مستقبل أمامه، و لذا ارتأينا أن نعرض عليكم أبرز من لعبوا في قطبي ميلانو لنرى معًا قدر و قيمة هذين الفريقين و تلك المباراة..عهدنا معكم دائمًا ألا نترك مناسبة خاصة ومباراة كبيرة دون تغطية خاصة تليق بها و بزوارنا الأعزاء، أمامنا في الثاني من إبريل مباراة الموسم في إيطاليا التي ستجمع الميلان مع الإنتر في ديربي ميلانو التي ستحسم الى حدٍ كبير بطل الاسكوديتو لهذا الموسم.و ضمن تغطيتنا الخاصة و الاستثنائية لـ "ملحمة الاسكوديتُّو" تحدثنا عن الحاضر و بدأنا حديثنا عن المستقبل، لكن من لا ماضي له فلا مستقبل أمامه، و لذا ارتأينا أن نعرض عليكم أبرز من لعبوا في قطبي ميلانو لنرى معًا قدر و قيمة هذين الفريقين و تلك المباراة..أساطير الميلانأساطير الميلانأساطير الميلانأساطير الإنترأساطير الإنترأساطير الإنتر تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:ديربي ميلانو | تغطية خاصة من جول.كوم .. هنا جميع الفقرات كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:ديربي ميلانو | تغطية خاصة من جول.كوم .. هنا جميع الفقرات كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:ديربي ميلانو | تغطية خاصة من جول.كوم .. هنا جميع الفقرات كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:ديربي ميلانو | تغطية خاصة من جول.كوم .. هنا جميع الفقرات كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تُرى لمن الأفضلية ؟؟تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا:تابع تغطيتنا لمباراة الموسم في إيطاليا: كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم                                                                                                                                 للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل