المحتوى الرئيسى

أشهر مذيع فرنسي يفتخر بعروبته بلباس شهريار وسندباد

03/29 23:17

أطل أشهر مذيع فرنسي من أصل مصري ناجي فام مساء الإثنين 28 مارس/آذار على مشاهدي برنامجه الترفيهي الجديد "عزيزتي.. احزمي حقائبك" على تلفزيون "فرانس 2"، بلباس الأمراء العرب في زمن السندباد، والملك شهريار. وبدا ناجي أكثر سعادة بزيه العربي، على عكس الحلقتين اللتين بُثتا على نفس القناة، وارتدى فيهما لباس القراصنة وأمراء فرنسا في القرون السابقة على شاكلة "لويس الرابع عشر". وقال المذيع الفرنسي الأشهر ناجي فام: "أنا اليوم في لباس الأمراء العرب القدامى، وأنا من جذور عربية، وأفتخر بذلك". وحقق البرنامج الترفيهي الجديد للمذيع ناجي -وهو من أصل مصري وتحديدا من الإسكندرية- أعلى نسبة مشاهدة؛ حيث بلغت نسبته 19.6 بالمائة، متقدما على برنامجه الآخر "لا تنس الكلمات" الذي حقق نسبة مشاهدة تقدر بـ12 بالمائة، مثلما أشارت إليه نتائج المشاهدة على تلفزيون "فرانس 2". وأحدثت طلة ناجي الأخيرة على الشاشة الكثير من ردود الفعل؛ حيث لم تتوقف التعليقات على موقع شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، والتي صبت أغلبها في "الإعجاب" بالزي الذي أطل به، وهو يرتدي قبعة حمراء مرصعة بالجواهر، وتعلوها ريشة بيضاء، ولباس أزرق وأبيض اللون. وعلق آخرون على أن مسؤول الملابس في "فرانس 2" كان ذكيا؛ حيث مزج اللباس العربي بألوان الراية الفرنسية، وهي الأحمر والأبيض والأزرق، حتى "لا يثير حفيظة الفرنسيين، لا سيما أن هدف البرنامج التلفزيوني الترفيهي هو السفر عبر الزمن من خلال اللباس التقليدي". وسبق للمذيع الفرنسي الأشهر ناجي فام أن كشف عن شعوره بالاعتزاز نتيجة أصوله المصرية؛ حيث ترك مصر وهو يبلغ من العمر 4 سنوات، واتجه وعائلته إلى كندا، ثم إلى فرنسا. وقال ناجي (50 عاما): إنه شعر بمشاعر قوية جدا عندما زار مصر العام الماضي بصحبة أخيه، ولم يستطع أن يمنع دموعه. ولم تتركه الصحافة الفرنسية على حاله طيلة الشهر الجاري؛ حيث تصدرت صوره وحواراته المثيرة الصفحات الأولى للصحف والمجلات. وتحدث ناجي عن طفولته وأسرته ومولده في مصر، قائلا: "شعرت بتأثر شديد جعلني أبكي عندما وطئت قدماي أرض مصر للمرة الأولى منذ سنوات طويلة في عام 2010 بصحبة شقيقي". كما أطلق ناجي حملة لدعم ثورتي تونس ومصر من خلال الترويج للسياحة في البلدين، مشيرا إلى أنهما بحاجة إلى عودة النشاط السياحي والاقتصادي لتحقيق التنمية. وأوضح أن ثورة الياسمين وثورة ميدان التحرير يجب أن يقدم لهما الدعم من أي شخص، بما فيهم المذيعون في التلفزيونات الفرنسية، لأننا نتوجه لجمهور كان يعد الرقم واحد بالنسبة للسياحة في تونس ومصر. وأطل مقدم البرامج الفرنسي الشهير ناجي على جمهور البرنامج الترفيهي، "الكل يريد أخذ مكانه"، بابتسامته العريضة الذي تعود عليها جمهوره، وقرر طرح أسئلة المتسابقين في البرنامج عن تونس ومصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل