المحتوى الرئيسى

زوج ابنة صالح ينضم الي المتظاهرين ويدعو‮ "‬الشرفاء‮" ‬للإحتجاجالرئيس اليمني يطالب المحتجين بالرحيل‮!‬

03/29 22:50

‮ دعا الرئيس اليمني علي عبدالله صالح معارضيه المطالبين برحيله الي‮ "‬أن يرحلوا هم‮"‬،‮ ‬مجددا التأكيد علي أن‮ "‬الغالبية العظمي من اليمنيين يؤيدونه‮". ‬وبعد ان توقفت المفاوضات الرامية الي الخروج من الازمة،‮ ‬تساءل صالح امام وفد شبابي‮ "‬اذا كانت اغلبية ابناء الشعب وبنسبة‮ ‬95٪‮ ‬مع امن واستقرار الوطن ومع التنمية والوحدة و5‮ ‬٪‮ ‬أقلية يقلقون امن الوطن،‮ ‬فمن الذي يرحل؟‮". ‬واضاف‮ "‬عليهم ان يرحلوا الآن،‮ ‬بدلا من ان يطالبوا الآخرين عبر القنوات الفضائية والصحافة بالرحيل‮". ‬ودعا صالح‮ "‬الطامعين في السلطة‮" ‬الي ان‮ "‬يسلكوا سلوكا حضاريا وان يتجهوا نحو صناديق الاقتراع واذا منحهم الشعب ثقته فسنسلم لهم السلطة أولا بأول،‮ ‬لكن ليس بالطريقة الفوضوية والغوغائية وثقافة احزاب اللقاء المشترك‮ (‬المعارضة البرلمانية‮)‬،‮ ‬التي يريدون من خلالها الصعود علي دماء هؤلاء الشباب‮". ‬وكان صالح قد أكد في وقت سابق إستعداده لتسليم السلطة الي‮ "‬أياد امينة‮"‬،‮ ‬لكنه عاد ليشدد علي تمسكه بولايته الشرعية‮. ‬من جهته أكد القيادي في اللقاء المشترك محمد الصبري توقف المفاوضات بالفعل مشددا علي أن صالح‮ "‬يتنصل من الالتزامات ولا جدوي من المفاوضات معه‮" ‬كما قال ان المعارضة‮ "‬لا تستطيع ان تتجاوز الشارع ومطالبه‮" ‬في اشارة الي الاعتصامات والتظاهرات المطالبة برحيل الرئيس و"اسقاط النظام‮" ‬منذ نهاية يناير‮. ‬وقال ان تصريحات وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس حول مخاطر سقوط صالح لاسيما علي صعيد مكافحة تنظيم القاعدة‮ "‬تشجع النظام‮". ‬في الوقت نفسه التقي السفير الامريكي في صنعاء جيرالد فايرستاين مع كبير مشايخ قبائل حاشد الاكثر نفوذا في البلاد صادق الاحمر ومع اللواء علي محسن الاحمر قائد المنطقة الغربية في الجيش اليمني والذي كان من ابرز اعمدة نظام صالح وانضم الي الحركة الاحتجاجية الاسبوع الماضي‮. ‬وفي تطور لاحق ايضا،‮ ‬انضم صهر الرئيس اليمني يحيي محمد اسماعيل،‮ ‬وهو كابتن طيران وزوج ابنة صالح،‮ ‬الي المحتجين في صنعاء ودعا‮ "‬الشرفاء‮" ‬الي الانضمام للحركة الاحتجاجية‮. ‬وفي صنعاء أصيب عدد من المعتصمين المناهضين للنظام امام الساحة الرئيسية لجامعة صنعاء عندما وقعت اشتباكات داخلية بين تيارات مختلفة حول السيطرة علي المنصة الرئيسية بالساحة والتحكم في الخطاب الإعلامي الموجه للمعتصمين‮. ‬وفي محافظة أبين جنوبا ارتفعت حصيلة ضحايا انفجار مصنع الذخيرة في بلدة جعار الي‮ ‬150‮ ‬قتيلا و80‮ ‬جريحا،‮ ‬بحسب مسئولين‮. ‬ ‮ دعا الرئيس اليمني علي عبدالله صالح معارضيه المطالبين برحيله الي‮ "‬أن يرحلوا هم‮"‬،‮ ‬مجددا التأكيد علي أن‮ "‬الغالبية العظمي من اليمنيين يؤيدونه‮". ‬وبعد ان توقفت المفاوضات الرامية الي الخروج من الازمة،‮ ‬تساءل صالح امام وفد شبابي‮ "‬اذا كانت اغلبية ابناء الشعب وبنسبة‮ ‬95٪‮ ‬مع امن واستقرار الوطن ومع التنمية والوحدة و5‮ ‬٪‮ ‬أقلية يقلقون امن الوطن،‮ ‬فمن الذي يرحل؟‮". ‬واضاف‮ "‬عليهم ان يرحلوا الآن،‮ ‬بدلا من ان يطالبوا الآخرين عبر القنوات الفضائية والصحافة بالرحيل‮". ‬ودعا صالح‮ "‬الطامعين في السلطة‮" ‬الي ان‮ "‬يسلكوا سلوكا حضاريا وان يتجهوا نحو صناديق الاقتراع واذا منحهم الشعب ثقته فسنسلم لهم السلطة أولا بأول،‮ ‬لكن ليس بالطريقة الفوضوية والغوغائية وثقافة احزاب اللقاء المشترك‮ (‬المعارضة البرلمانية‮)‬،‮ ‬التي يريدون من خلالها الصعود علي دماء هؤلاء الشباب‮". ‬وكان صالح قد أكد في وقت سابق إستعداده لتسليم السلطة الي‮ "‬أياد امينة‮"‬،‮ ‬لكنه عاد ليشدد علي تمسكه بولايته الشرعية‮. ‬من جهته أكد القيادي في اللقاء المشترك محمد الصبري توقف المفاوضات بالفعل مشددا علي أن صالح‮ "‬يتنصل من الالتزامات ولا جدوي من المفاوضات معه‮" ‬كما قال ان المعارضة‮ "‬لا تستطيع ان تتجاوز الشارع ومطالبه‮" ‬في اشارة الي الاعتصامات والتظاهرات المطالبة برحيل الرئيس و"اسقاط النظام‮" ‬منذ نهاية يناير‮. ‬وقال ان تصريحات وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس حول مخاطر سقوط صالح لاسيما علي صعيد مكافحة تنظيم القاعدة‮ "‬تشجع النظام‮". ‬في الوقت نفسه التقي السفير الامريكي في صنعاء جيرالد فايرستاين مع كبير مشايخ قبائل حاشد الاكثر نفوذا في البلاد صادق الاحمر ومع اللواء علي محسن الاحمر قائد المنطقة الغربية في الجيش اليمني والذي كان من ابرز اعمدة نظام صالح وانضم الي الحركة الاحتجاجية الاسبوع الماضي‮. ‬وفي تطور لاحق ايضا،‮ ‬انضم صهر الرئيس اليمني يحيي محمد اسماعيل،‮ ‬وهو كابتن طيران وزوج ابنة صالح،‮ ‬الي المحتجين في صنعاء ودعا‮ "‬الشرفاء‮" ‬الي الانضمام للحركة الاحتجاجية‮. ‬وفي صنعاء أصيب عدد من المعتصمين المناهضين للنظام امام الساحة الرئيسية لجامعة صنعاء عندما وقعت اشتباكات داخلية بين تيارات مختلفة حول السيطرة علي المنصة الرئيسية بالساحة والتحكم في الخطاب الإعلامي الموجه للمعتصمين‮. ‬وفي محافظة أبين جنوبا ارتفعت حصيلة ضحايا انفجار مصنع الذخيرة في بلدة جعار الي‮ ‬150‮ ‬قتيلا و80‮ ‬جريحا،‮ ‬بحسب مسئولين‮. ‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل