المحتوى الرئيسى

«قذافى» مصرى سافر للعمل عند «قذافى» ليبيا اتكعبل فى لغم ورجع مصر برجل واحدة

03/29 22:16

عندما قرر قذافى عيد محمود السفر إلى ليبيا، حيث كان يعمل والده قبل وفاته، تصور أنه سيجد عملاً يستطيع من خلاله توفير نفقاته الأسرية، لكن حظه العثر قاده إلى صحراء طبرق لينفجر تحت قدمه اليسرى لغم يمزقها ويعود إلى مصر عاجزاً عن السير. فى قرية هوجمين التابعة لمركز طامية، تجلس إلى جواره أمه، داخل منزل ريفى بسيط مكون من صالة و3 غرف، يعيش فى حجرة منه قذافى وزوجته وولده علاء، وفى الحجرة المقابلة تعيش أمه وفى الأخيرة شقيقه جمعة وزوجته، الأسرة لا دخل لها سوى عمل قذافى باليومية، وبعدما أعجزته إصابته عن العمل جلس طريح الفراش. يصف قذافى رحلته، التى لم تتجاوز أياماً فى ليبيا منذ وصوله أواخر يناير حتى عودته فى منتصف فبراير: «وقف الحال فى مجال المعمار، خلال الفترة الماضية، اضطرنى للسفر إلى ليبيا، حيث كان يعمل والدى قبل وفاته. وأثناء سيرى معه انفجر لغم تحت قدمى اليسرى، لم يبق على شىء فيها، فحملنى زملائى إلى مستشفى طبرق ومكثت بداخله 4 أيام لتلقى العلاج ومحاولة إسعافى وبعدها تم ترحيلى إلى مصر، فعدت إلى أسرتى مجرجراً معى العجز ليلازمنى مدى الحياة، تاركاً ساقى فى ليبيا لأفقد عملى وأظل قعيد المنزل. وتبكى الأم العجوز حميدة عبدالوهاب وهى تنظر لابنها وتقول: «آدى اللى خدناه من القذافى، الواد راح يشتغل رجع لنا عاجز».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل