المحتوى الرئيسى

النيابة تقرر حبس عز وجرانة 15 يوما على ذمة التحقيقات

03/29 21:49

القاهرة- أمرت نيابة الأموال العامة، بحبس رجل الأعمال أحمد عز، أمين التنظيم السابق في الحزب الوطني،  15 يوماً على ذمة التحقيقات، في قضية احتكار الحديد،  وبالحبس نفس المدة لزهير جرانة، وزير السياحة السابق، لاتهامه بتخصيص 2 مليون متر مربع لرجل أعمال في البحر الأحمر بسعر دولار واحد للمتر بالمخالفة للقانون.وأمر معتز عطية، رئيس النيابة، بتشكيل لجنة لفحص المخالفات، واستدعاء مسؤولين بوزارة السياحة لسؤالهم في القضية، ومن المتوقع  أن يصدر  قرارا خلال ساعات باستدعاء المهندس محمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، والدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء، الأسبق، للتحقيق معهما في قضايا فساد.ومن جانبه قال أحمد عز، في التحقيقات التي يشرف عليها المستشار على الهوارى، المحامي العام الأول لنيابة الأموال العامة، إنه قدم المستندات التي تؤكد صحة عملية الاستحواذ على أسهم شركة حديد الدخيلة، وطلب من النيابة إرسال المستندات إلى الخبراء الذين تحددهم لفحص المخالفات، مشيراً إلى أنه سبق أن قدم المستندات إلى مجلس الشعب، عندما قدم عدد من النواب طلبات إحاطة حول هذا الموضوع وانتهى المجلس إلى عدم وجود مخالفات.وأضاف عز أن جميع إجراءاته كانت سليمة وتحدى أن يثبت أحد وجود مخالفة واحدة في القضية، وعندما واجهته النيابة بأقوال صاحب البلاغ الذى اتهمه باستغلال اسم شركة حديد الدخيلة لبيع منتجات شركته عز الدخيلة نفى الاتهامات وقال: الكلام ده غير صحيح، والأوراق تثبت ذلك.واستمعت النيابة إلى أقوال زهير جرانة في اتهامه بتخصيص 2 مليون متر مربع لرجل أعمال في البحر الأحمر بالمخالفة للقانون، وقال جرانة إن إجراءات التخصيص جاءت بالمزايدة العلنية التي تم الإعلان عنها في الصحف القومية، فأوضح له المحقق أن الإعلان نشر في الصحف القومية بعد يومين من تنفيذ المزايدة، وهو ما أدى إلى عدم تقدم أحد من المستثمرين لها، فقال جرانة إن هذا الخطأ يسأل عنه الموظفون المختصون بذلك في الوزارة، ونفى التهمة المنسوبة إليه، وقررت النيابة استدعاء عدد من المسؤولين في الوزارة لسؤالهم في الواقعة.اقرأ أيضا:المجلس العسكري يصدر الإعلان الدستوري الأربعاء

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل