المحتوى الرئيسى

الدولة المدنية والعدالة الاجتماعية.. عنواناً لحزب جديد ولد من رحم الثورة

03/29 21:33

كتب- احمد لطفي ومصطفى علي: أعلن ناشطون سياسيون وأكاديميون وشخصيات عامة اليوم عن تأسيس حزب جديد يحمل اسم ''الحزب المصري الديموقراطي الاجتماعي'' على المبادئ الليبرالية والعدالة الاجتماعية.وكان قد عقد المؤتمر الجماهيري تحضيري للحزب يوم 18 مارس بنقابة الصحفيين بحضور 1150 عضوا ومندوبا من معظم المحافظات، اقر فيه اسم الحزب وإعلان مبادئه وخطة عمله المقبلة، ليتم تشكيل مجموعة مؤقتة أقرها المؤتمر التحضيري، وكلفها بمسئولية التأسيس، وذلك حتى انعقاد المؤتمر الأول للحزب في خلال ستة أشهر، وهو الذي سيقوم بانتخاب مختلف الهيئات القيادية للحزب على كافة المستوى.وقد ساهم في التأسيس والقيادة، عناصر بارزة من ائتلاف شباب الثورة، بما في ذلك حركة 6 ابريل وحملة البرادعي وبرنامج العدالة، كزياد العليمي وعبد الرحمن سمير، وحركة 9 مارس كالدكتور محمد ابو الغار، والدكتور محمد غنيم، وداود عبد السيد، وناشطين واكاديميين كالدكتور عمرو حمزاوي، والكاتب خالد الخميسي والشاعرة فاطمة ناعوت.فيما ذكر الحزب في بيان له اصدره قبيل المؤتمر " أن الحزب خرج من عمق ثورة يناير المجيدة، مستمدا هويته ومبادئه الأساسية من الأهداف الكبرى لتلك الثورة وقيمها العليا التي طرحت الحرية والديموقراطية ومدنية الدولة والعدالة الاجتماعية بوصفها الشعارات الأساسية لصياغة مستقبل مشرق للشعب المصري، طالما تاق إليها وكافح من أجلها ودفع ثمنها الاف المناضلين قبل الثورة وحتى يومنا هذا سجنا وتعذيبا وأرواحا."فيما صرح عمرو حمزاوي استاذ العلوم السياسية والذي يساهم في تأسيس الحزب، في كلمته التي القاها اليوم امام الصحفيين، بأن لابد امتلاك كافة الادوات لإجراء التحول الديمقراطي الامن وهذا التحول لم يأتي من فراغ بل بالتحول المدني ومدنية الحياة السياسية في مصر .وأكد على ضرورة اعلاء قيمة العمل الجماعي من خلال هذا الحزب ولم ينبغي خلق المنافسة بين الناخبين من الاحزاب الجديدة "لأننا نعمل كلنا لنبني الوطن". واشار الحاضرون إلى ان الاوراق الكاملة لإنشاء الحزب سوف تكون جاهزة في غصون ثلاث اشهر ،للاستعداد بالانتخابات البرلمانية القادمة  وبناء دولة مدنية حديثة والحصول على عدد كاف من المقاعد بالبرلمان، حتي يتم الحفاظ الحقيقي للثورة. بالإضافة الى ضرورة العمل على عملية الدمج بين الاحزاب لسهولة تحقيق الديمقراطية، وان الحزب بصدد زيارة لمحافظات الجمهورية وتم البدء بالمحلة وسوف يتجه للمحافظات الأخرى في غصون أسابيع.من جانبه قال محمد أبو الغار ، ان يعتبر هذا الحزب عمره قصير لا يتعدى الاسابيع من خلال اتحاد ومجموعات بين الشباب والاحزاب الجديدة . وان الحزب هو حزباً ليبرالياً ينادي بتحسن اقتصاد السوق والمطالبة بالدولة المدنية بالإضافة الى التوجه الاجتماعي وان هذا التواجه لم يؤثر على ليبرالية الحزب.وكان قد حضر المؤتمر الصحفي العديد من الكوادر السياسية والفنية،  منهم عبد الرحمن سمير القيادي بحملة دعم البرادعي، وزياد العليمي المحامي والناشط السياسي، الفنانة اسعاد يونس والمؤلف تامر حبيب، والمنتج محمد العدل، والمخرج يسري نصر الله، والفنانة بسمة .اقرأ أيضا:تأسيس حزب جديد باسم ''حقوق الانسان والمواطنة'' 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل