المحتوى الرئيسى

والد المواطن المصري المعتقل في سوريا يبدي ارتياحه لمعاملة السلطات معه

03/29 21:31

- دمشق- أ.ش.أ  محمد رضوان المواطن المصري المعتقل في سوريا Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أبدى أبو بكر رضوان، والد المواطن المصري المهندس محمد المعتقل لدى السلطات السورية منذ يوم الجمعة الماضي، بتهمة بث صور إلى خارج سوريا، "سعادته بأداء السفارة المصرية في دمشق، واهتمامها البالغ بتفاعلها مع ملابسات حادث إلقاء القبض على نجله، عقب ظهوره على التليفزيون السوري منذ ثلاثة أيام".وأعرب رضوان عن ارتياحة للمعاملة التي لاقاها خلال لقائه عددًا من المسؤولين في السلطات الأمنية السورية، واصفًا المعاملة بأنها كانت جيدة جدًّا وتتسم بالذوق وحسن الضيافة. وذكر أن السلطات الأمنية السورية طلبت منه كتابة التماس للسلطات السورية، للإفراج عن نجله المهندس محمد أبو بكر رضوان، والتمكن من لقائه، للاطمئنان عنه، موضحا أنه تقدم بالفعل بتسليم الالتماس الذي تضمن ضرورة الإفراج عن نجله، انطلاقا من العلاقات التي تربط الشعبين في البلدين مصر سوريا، حيث وعد بأن الأمور ستكون بخير دون أن يعلم أية معلومات بشأن نجله.وقال رضوان، إنه توجه مرة ثانية إلى السفارة الأمريكية بدمشق، بناء على دعوة من السفارة الأمريكية، بوصفه مواطنا أمريكيا، لطلب المساعدة للاطمئنان على نجله، حيث وعدته السفارة بأنها ستبذل قصارى جهدها في ذلك.وقال: إن نجله يعمل مديرًا لشركة "بترو جرافيك" في سوريا، ويقيم بها منذ مدة، موضحا أن نجله أخذ الموافقات الأمنية للعمل في سوريا بعد أربعة أشهر، للسماح له بالعمل بما يؤكد أن نجله ليس عليه أية ملاحظات أمنية، مؤكدا أنه يقيم حاليا في دمشق حتى يتمكن من الاطمئنان على نجله.وأشار إلى أن آخر اتصال مع نجله كان يوم الخميس الماضي، حيث جرى اعتقاله من أمام الجامع الأموي بسوق الحميدية، عقب أداء صلاة الجمعة وخروج المئات من الجامع للتظاهر، تأييدا للرئيس بشار الأسد، وأنه كان يلتقط صورا عبر محموله لتلك المظاهرة مثل بقية المواطنين والمتواجدين أثناء تلك المظاهرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل