المحتوى الرئيسى

بلاغ يتهم مدير أمن الإسكندرية الجديد بالتواطؤ في تهريب الضباط المتهمين بقتل المتظاهرين

03/29 18:16

الإسكندرية – وائل ثابت:اتهم خلف بيومي مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان وعضو هيئة الدفاع عن  حقوق أهالي الشهداء والمصابين في أحداث ثورة 25 يناير, اللواء أحمد عبد الباسط مدير أمن الإسكندرية بالتواطؤ في واقعة تهريب الضباط المتهمين بقتل العشرات من المتظاهرين رغم صدور قرار نيابة بحبسهم.وطالب بيومي في بلاغ تقدم به اليوم إلى المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية المستشار ياسر الرفاعي بفتح تحقيق مع اللواء أحمد عبد الباسط, لأنه مسئول قانونياً عن تهريب متهمين محبوسين بقرار نيابة, كما أنه لم يتخذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه ضباط هاربين ومتخلفين عن الخدمة- على حد وصف البلاغ-.وقال البلاغ إنه كان من الضروري أن يتخذ مدير الأمن إجراءات قانونية ضد هؤلاء الضباط بوقفهم عن العمل وليس نقل بعضهم, معتبرا أن تجاهله لذلك يعد دليلا على تواطئه في تهريبهم.وقال بيومي إن النيابة كانت قد وعدت يوم الخميس الماضي بفتح تحقيق مع مدير الأمن ما لم يتم إخطار الضباط بموعد محاكمتهم وهو ما لم يحدث, لذا فقد تقدم ببلاغ لسرعة مسائلته, محذراً من أن هناك مؤامرة تحاك لإفلات عدد كبير من الضباط المتورطين في قتل وإصابة العديد من ثوار الإسكندرية من العقاب- على حد قوله-.وأوضح بيومي أن الخطاب الرسمي للنيابة حتى الآن يؤكد أنها لم تنجح في إخطار الضباط المتهمين بتحويلهم إلى محكمة الجنايات لتحديد جلسة  لمحاكمتهم, وذلك لرفض مندوب النيابة الذي توجه إلى مديرية الأمن بالإسكندرية لإخطار المتهمين أن تقوم الشئون القانونية بالمديرية بالإمضاء على الإخطار.هذا وقد أحال المستشار ياسر الرفاعي البلاغ إلى المستشار عادل عمارة المحامى العام الأول لنيابات شرق الإسكندرية بتاريخ اليوم ومن المنتظر فتح تحقيق في البلاغ في جلسة غد.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل