المحتوى الرئيسى

الحريـــــــــة بقلم بثينة فارس

03/29 16:21

بالأمس سألتني أختي ... متى ستكون لنا دولة؟ قلت لها: " عندما نكون أحراراً" قالت : " ولكننا أحراراً، فها هو عَلمُنا يُرفرف خفاقاً ....... وها هو نشيدنا الوطني يُدوي في كل الجنبات" قلت لها: " الحرية أكبر وأعمق ... الحرية تنبع من داخلنا ... كيف نكون أحراراً وداخلنا مستعمر ... فنحن أسرى أهواؤنا ... أحقادنا ... أطماعنا تلك قيود أقوى من قيود الاستعمار ... قيود تضعف قوتنا ... تنخر عزيمتنا ... تحبط مساعينا، عندما نتحرر من قيودنا ... لن يكون هناك خائن يغتال أحلامنا، يمد يد الغدر لأخيه ... ويد العون لعدونا ... ما أصعب أن تكون الطعنة من الخلف ، من أجل من ولماذا؟ هل هي النفس الضعيفة أم أننا نحتاج إلى ثورة ... ثورة داخل نفوسنا ... ثورة تطهر أرواحنا ... من هنا فقط نستطيع أن نهزم عدونا وأن نقول لا ... لا للغدر ... لا للخيانة ... لا لكل من يغتال أحلامنا ... من هنا فقط ستكون لنا دولة يا أختاه

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل