المحتوى الرئيسى

بعد منتخب مصر والأهلي .. الجزائر تتحدث عن تقرير "أسود" جديد والشماخ يسأل عن بطولة مورشيوس !!

03/29 16:20

مرة جديدة تطالعنا صحيفة "الشروق" الجزائرية بالحديث عما يسمى بـ "التقرير الأسود" الذي يتم إبرازه عقب كل مباراة هامة يكون طرفها أحد المنتخبات أو الفرق الجزائرية، وهو ما حدث في المباراة الأخيرة أمام المغرب، والتي أقيمت الأحد الماضي بالتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الإفريقية، وإنتهت بفوز "الخضر" بهدف نظيف. وكان لاعبو المغرب ومدربها قد شنوا هجوماً عنيفاً في التصريحات التي أعقبت المباراة، على الحكم راجيندار بارساد من مورشيوس، وذلك بعد إعتراضهم على ركلة الجزاء التي سجل منها "الخضر" هدف الفوز، وعدم احتساب ركلة جزاء طالب بها لاعبو المغرب في نهاية اللقاء، إضافة للعديد من القرارات المثيرة للجدل، والتي صبت معظمها في صالح أصحاب الأرض. وخرجت "الشروق" لتتحدث عن "تقرير أسود" ينتظر المغاربة بعد قيام مراقب المباراة بتسجيل ما أكدت أنه محاولة إعتداء من قبل رئيس البعثة المغربية على طاقم التحكيم أثناء مغادرته غرفة خلع الملابس بعد إنتهاء اللقاء. وقالت الصحيفة أن رئيس الوفد المغربي انتظر الحكم الرئيسي عند خروجه من غرف خلع الملابس باتجاهه نحو السيارة لنقله إلى الفندق، وانهال عليه وطاقمه بالسب والشتم على مرآى ومسمع من الجميع، كما حاول المسئول المغربي الإقتراب أكثر من الحكام، ولكن رجال الأمن منعوه. وأشارت الصحيفة إلى أن مروان الشماخ نجم الفريق المغربي كاد يحطم زجاج سيارة الحكام في لقطة غير رياضية وخطيرة كاد على إثرها أن يسقط في المحظور، حيث أنه وهو في طريقه لركوب الحافلة توجه رفقة أحد أعضاء الوفد المغربي إلى سيارة الحكام وبحركة جنونية كاد أن يحطم زجاج السيارة، وهي اللقطة التي شاهدها أيضاً مراقب المباراة. الجدير بالذكر أن الحديث عن "التقارير السوداء" لم يكن الأول من نوعه في وسائل الإعلام الجزائرية التي كتبت عنه بعد لقاء مصر والجزائر بالقاهرة في تصفيات المونديال، وأيضاً بعد مباراة الأهلي وشبيبة القبائل في دوري الأبطال، عندما أكدت أن عدد كبير من لاعبي الفريق الأحمر سيتم إيقافهم بعد تقرير أسود كتبه الحكم عنهم. الجدير بالذكر أن الشماخ كان قد صرح بعد اللقاء قائلاً "المواجهة سيّرها حكم المباراة كما يريد، حيث عرف كيف يساعد المنتخب الجزائري ويتسبب في هزيمتنا .. إنه لم يكن نزيهاً في هذا اللقاء ونتركه لضميره .. لقد منح الجزائر ضربة جزاء خيالية، فضلاً عن حرماني من ضربة جزاء شرعية بعدما تم إسقاطي داخل المنطقة، وكان يتغاضى كثيراً على مسكي من قبل المدافعين الجزائريين، وعلى العموم لم يكن في المستوى وكان يتعمد أن يقف ضدنا في بعض اللقطات." وأضاف في حواره مع إحدى الصحف الجزائرية " أظن أن رئيس الكاف لما عين هذا الحكم لم يكن في وعيه، فكيف يعين حكماً من مورشيوس، هل هناك بطولة في هذا البلد أصلاً؟"انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل