المحتوى الرئيسى

15 قتيلاً بينهم مراسل للعربية في "صلاح الدين"

03/29 16:17

بغداد، العراق (CNN)-- سقط 15 قتيلاً على الأقل، بينهم مراسل قناة "العربية"، بالإضافة إلى أكثر من 60 جريحاً، في أعمال العنف التي شهدتها محافظة "صلاح الدين"، شمالي العراق الثلاثاء، إثر قيام مجموعة من المسلحين باقتحام مبنى مجلس المحافظة والسيطرة عليه.وأكد مسؤولون في وزارة الداخلية، أن مسلحين كانوا يرتدون زي الشرطة قاموا بإطلاق النار على أفراد الأمن داخل المبنى، مما أدى إلى مقتل قائد الشرطة بمحافظة صلاح الدين جراء الهجوم، فيما أفادت أنباء بوقوع هجوم انتحاري بسيارة مفخخة، كما يُعتقد أن أحد أعضاء مجلس المحافظة دُفن تحت أنقاض المبنى.ولم يتمكن المسؤولين الأمنيين تقديم مزيد من المعلومات بشأن عدد الأفراد الذين كانوا يتواجدون داخل المبنى، الواقع بمدينة "تكريت"، العاصمة الإقليمية لمحافظة "صلاح الدين."وقال مسؤولو الداخلية، إن قوات الأمن العراقية طلبت مساعدة من القوات الأمريكية، التي تنتشر خارج المدن العراقية، وأن أفراد من الجيش الأمريكي بدأوا بالانتشار في موقع الهجوم.إلى ذلك، أفادت قناة "العربية" الإخبارية، بأن أحد مراسليها، ويُدعى صباح البازي، قُتل خلال الانفجار الذي استهدف مبنى محافظة صلاح الدين.يُذكر أن أنحاء مختلفة من العراق شهدت مواجهات عنيفة مؤخراً، أثناء مشاركة الآلاف في احتجاجات ضد تفشي الفساد، وعدم قدرة الحكومة على توفير الخدمات الأساسية للمواطنين، ونقص الغذاء والماء والكهرباء.وأواخر فبراير/ شباط الماضي، أمهل رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، وزارات حكومته مائة يوم لتحسين الأداء، واجتثاث الفساد، على خلفية احتجاجات تندد بإخفاق الحكومة في توفير الخدمات الأساسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل