المحتوى الرئيسى

العرب في تصفيات أمم إفريقيا: ليبيا منتعشة ومصر تجر أذيال الخيبةأحمد القاضي :

03/29 15:19

مع انتهاء الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية نجد العديد من الدول العربية قد استغلت الجولة لتحسين أوضاعها وزيادة حظوظها في التأهل للنسخة المقبلة من كأس الأمم الإفريقية المقرر مطلع العام المقبل بغينيا الاستوائية والجابون، بينما صعبت الأخرى من مواقفها وجعلتها أقرب للإقصاء منه إلي التأهل. لم يغفر للمنتخب المصري سجله الحافل على مستوي القارية الإفريقية وبات قريبا جدا من عدم التأهل لأمم إفريقيا 2012 بعد خسارته من منتخب جنوب إفريقيا بهدف نظيف في اللقاء الذي جمعهما السبت. على الرغم من تراجع نتائج المنتخب المصري في التصفيات منذ الجولة الأولي بتعادل مع سيراليون 1/1 ثم هزيمة نكراء من النيجر 0/1، كانت الجماهير المصرية تمني النفس بفوز على منتخب البافانا بافانا يعيد للفراعنة آمال التأهل للكأس الذي عاش في أحضان المصريين ست سنوات متتالية لكن الأولاد كان لهم رأي آخر واستطاعوا حسم اللقاء لصالحهم بهدف قاتل في الثوانى الأخيرة. فاجأ حسن شحاتة المدير الفني للفراعنة، الجميع بخطة دفاعية صارمة لتأمين الخروج بالتعادل ثم غير وجهته تماما بتغيرات نالت الكثير من الاستهجان ولعبت دورا رئيسيا في هزيمة المنتخب. في الساعات القليلة الماضية ظهرت تقارير تؤكد أن الاتحاد الإفريقي قد قرر إلغاء نتائج الفرق التي ستحل في المركز الرابع للمجموعات بعد انسحاب ليبيا وموريتانيا من التصفيات مشيرة إلي أن ذلك يصب في مصلحة المنتخب المصري إذا ما اقتنص نقاط الثلاث جولات المتبقية. في وضع مغاير تماما للمنتخب المصري نحي المنتخب الليبي الظروف الصعبة التي تعيشها بلاده جانبا وأنعش آماله في التأهل للكأس القارية بعد تغلبه على جزر القمر بثلاثية نظيفة قفز بها إلي قمة المجموعة الثالثة برصيد 7 نقاط وبفارق نقطة عن المنتخب الزامبي "المتصدر". وبهذا الفوز أمن المنتخب الليبي حظوظه في التأهل للبطولة كأول المجموعة أو حتى التأهل كأفضل "تواني" بعد المستوي الفني الضعيف الذي قدمه كل من موزمبيق"ثالث المجموعة" وجزر القمر"رابع المجموعة". استغل المنتخب السوداني الجولة الثالثة لصالحه وتوصف المجموعة التاسعة بفارق الأهداف فقط مع المنتخب الغاني صاحب القمة. أكرم المنتخب السوداني ضيفه سوازيلاند بثلاثية نظيفة أمنت له النقطة السابعة. يعد منتخب السودان أيضا مرشحا بقوة للتأهل كأول المجموعة أو كأفضل "تواني" حيث يستطيع المنتخب الشقيق تكرار فوزه على الكونجو وسوازيلاند في الجولتين المقبلتين وجمع أكبر عدد من النقاط. على الرغم من تلقيه الهزيمة الثانية في التصفيات أمام منتخب بوتسوانا وبنفس النتيجة 0/1، فلا تزال حظوظ المنتخب التونسي قائمة في التأهل لكأس الأمم خاصة وأنها تحل ضمن المجموعة الحادية عشرة التي يتأهل منها أصحاب المركزين الأول والثاني. وضمن منتخب بوتسوانا التأهل بعدما جمع 16 نقطة من 6 لقاءات فاز في 5 منها وتعادل في واحد، في حين يتنافس المنتخب التونسي صاحب المركز الثالث برصيد 7 نقاط مع منتخب مالاوي الوصيف برصيد 9 نقاط وبالتأكيد سيحسم لقاؤهما معا في الجولة بعد المقبلة المتأهل للبطولة. في المجموعة الرابعة نجد جميع المنتخبات " جمهورية أفريقيا الوسطى - تنزانيا - المغرب - الجزائر " تساوت في النقاط بواقع فوز وتعادل وهزيمة لكل منهم. وقد يبدو المنتخب الجزائري الأقرب في حسم صدارة المجموعة خاصة بعد إنعاش آماله في الجولة الثالثة واستنادا ل تاريخه المشرف في السنوات الماضية. الفوز حقق هدفين مهمين لمحاربي الصحراء: - الأول هو إنعاش آماله في التأهل بالتساوي مع باقي الفرق. - الثاني هو وضع حد لعقدة المنتخب المغربي التي دامت 31 سنة كاملة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل