المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مفارقات | بعد 13 عاماً..هل حان وقت انتقام "لوران بلان" من بيليتش؟

03/29 13:31

سيشهد ملعب "دو فرانس" بالعاصمة الفرنسية باريس مواجهة من العيار الثقيل الليلة في تمام الساعة العاشرة بتوقيت مكة المكرمة بين المنتخبين الفرنسي والكرواتي، فرغم أنه لقاء ودي إلا أنه يُمثل لجماهير البلدين الكثير، فسيكون إعادة للدور قبل النهائي من بطولة كأس العالم 1998 التي استضافتها الأراضـي الفرنسية، وانتهت بتتويجها على حساب البرازيل في النهائي قبل إطاحتهم بالطموح الكرواتي بهدفين لهدف علماً بأنهم كانوا مُتأخرين بهدف لنجم إشبيلية وريال مدريد وآرسنال الأسبق "دافور سوكر"، لكن نجم بارما آنذاك "ليليام تورام" سجل هدفي فرنسا لتكون المرة الأولى التي يُحرز فيها الأهداف في العموم.المفارقة ليست في أن اللقاء يُعد إعادة لتلك المواجهة التاريخية أو لأنه يأتي بعد مرور 13 عاماً بالتمام والكمال؟بل لأنه سيجمع بين المدربين "لوران بلان وبيليتش" اللذين كانا ضمن صفوف المنتخبين الفرنسي والكوراتي عام 1998، فما حدث بينهما في تلك المباراة كفيلاً بخلق نوع من أنواع الانتقام مساء اليوم على ستاد دو فرانس.فقد تعرض بلان للطرد بسبب بيليتش من الحكم الإسباني "خوسيه جارسيا آراندا" ليتم حرمانه من تقبيل رأس حارسه "فابيان بارتيز"، القُبلة الشهيرة على الصلعة، في نهائي كأس العالم، وهو الشيء الذي سبق وحدث للعديد من نجوم اللعبة أمثال بول سكولز عندما حُرم من المشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا التاريخي على ملعب كامب نو ثم بافيل نيدفيد في نهائي نفس البطولة عام 2003 أمام ميلان على ملعب أولد ترافورد كذلك ميشئيل بالاك في نهاية كأس العالم 2002 أمام البرازيل إلخ من حالات مشابهة.واليوم سيواجه بلان نظيره بيليتش لكن من على دكة البدلاء وفي جعبة كلٍ منهما أسلحته التي يريد أن يَفتك بالأخر بها، فرنسا بقيادة كريم بن زيما وبلال ريبيري وهنري الأبيض "مينيز"، وبيليتش بكرويف الجديد "مودريتش" والموهوب نيكو كرانشار.فهل ينتقم بلان..أم لبيليتش رأياً أخر؟ كن معنا على   و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم للنقل المباشر لكل المباريات والتعرف على خطط كل الفرق وترتيب الدوريات، اضغط هـنـا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل