المحتوى الرئيسى

وقفة احتجاجية بالمجلس القومي للرياضة

03/29 11:50

قام العاملون بالمجلس القومي للرياضة بالتظاهر أمام مكتب المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة احتجاجا علي رفض مدحت البلتاجي المدير التنفيذي بالمجلس تعديل لائحة الأجور ومكافآت الاثابة والتميز واحتجاجا علي سياسة بعض قيادات الإدارات بالمجلس والتي تعتمد علي المجاملات لبعض العاملين معهم علي حساب الآخرين مثلما يفعل الدكتور عماد البناني رئيس الإدارة المركزية للتنمية الرياضية.الجدير بالذكر ان هذه تعتبر الوقفة الاحتجاجية الثانية التي يقوم بها العاملون بالمجلس القومي للرياضة لنفس الأسباب منذ قيام ثورة مصر البيضاء في 25 يناير.. وحرص صقر علي مقابلتهم في اجتماع موسع خلال الوقفة الاحتجاجية الأولي حيث استمع لمشاكلهم ومطالبهم ووعدهم صقر بتلبية كل طلباتهم وبذل قصاري جهده لحل تلك المشاكل وبتعديل لائحة الأجور ومكافآت الاثابة والتميز والعدالة في توزيعها.ولكن كانت المفاجآت أن معلومات تسربت مؤخرا للعاملين ان مدحت البلتاجي يرفض تعديل اللائحة طبقا لقرار حسن صقر مما دفعهم للقيام بتلك الوقفة الاحتجاجية الثانية.. بينما مازال الدكتور عماد اليماني يصر علي مجاملة بطانته من العاملين بالإدارة المركزية للتنمية الرياضية مما أثار حالة من التذمر والمشاكل داخل الإدارة حيث يقوم علي سبيل المثال بصرف مكافآت اثابة لأحد رجاله وهو ومحمود عبدالعزيز عن 30 يوما في الشهر مخالفا بذلك لائحة المجلس القومي للرياضة والتي تنص ألا تزيد هذه المكافأة علي 15 يوما والمثير للدهشة ان محمود عبدالعزيز غير متواجد في العمل أغلب فترات الشهر خاصة في الفترة الأخيرة حيث تغيب كثيرا لاستعداده للزواج.وأكد ان سر المجاملة يرجع انه نجل عايدة الإسكندراني احدي القيادات السابقة في وزارة الشباب وان لها أياد بيضاء علي عماد البناني ونفس المجاملة الفجة تتم مع عمرو الحديدي الذي يغدق عليه البناني بالمكافآت لأنه أحد عيونه علي الموظفين.. وهناك مخالفة أخري يرتكبها البناني متحديا صقر ولوائحه داخل المجلس القومي حينما يعلل هذه المخالفات بأن هذين الموظفين يعملان في المكتب الفني للإدارة في الوقت الذي تنص فيه اللوائح المنظمة للعمل داخل بإلغاء جميع المكاتب الفنية بالمجلس باستثناء المكتب الفني الذي يعمل مع رئيس المجلس القومي للرياضة والمدير التنفيذي للمجلس.. وبالتالي فإن هذا الصرف من عماد البناني الذي يخالف فيه لوائح المجلس ويتحدي فيه أثار حفيظة العاملين والعديد من علامات الاستفهام التي أدت لانفجار الموقف داخل إدارات المجلس خاصة أمام رفض البلتاجي تنفيذ وعود صقر لهم بتعديل لائحة الأجور والمكافآت.وفي المقابل المهندس حسن صقر لاحتواء تلك الأزمة الجديدة وحفاظا علي سير العمل قام بمقابلة العاملين وطلب منهم ترشيح أربعة أشخاص منهم للاجتماع معه لعرض مطالبهم ومشاكلهم.. وتم اختيار قيادات من الإدارات المالية بالمجلس القومي للرياضة باعتبارهم هم الأقدر علي حرص مطالبهم ومشاكلهم الإدارية والمالية ومن أجل تحقيق العدالة والمساواة بين العاملين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل