المحتوى الرئيسى

صهر الرئيس اليمنى ينضم للمتظاهرين.. و«المعارضة»: حكومة صالح عاجزة عن السيطرة على البلاد

03/29 20:17

استمراراً لمسلسل الانشقاقات والانقسامات فى صفوف النظام اليمنى، أعلن الطيار محمد إسماعيل، زوج ابنة الرئيس اليمنى، على عبدالله صالح، الثلاثاء، انضمامه إلى المتظاهرين المعارضين للنظام الحالى، وطالب إسماعيل المتظاهرين المعتصمين بالصبر والإصرار حتى رحيل نظام صالح، وأعلن خلال خطبة ألقاها على المتظاهرين انضمامه لثورة الشباب ودعمه ومساندته لهم وتبنيه مطالبهم، ودعا «كل الشرفاء إلى الانضمام للثورة». جاء ذلك فى الوقت الذى قال فيه رئيس تكتل اللقاء المشترك المعارض فى اليمن إن حكومة صالح باتت عاجزة عن السيطرة على البلاد، وهو ما يوجب رحيلها - على حد تعبيره. من ناحية أخرى، دقت الأمم المتحدة، الاثنين، ناقوس الخطر بشأن تدهور الوضع الإنسانى فى اليمن بسبب الأزمة السياسية التى تعيشها البلاد فى الوقت الراهن. وأكدت نائبة الأمين العام للشؤون الإنسانية، فاليرى أموس، أن نحو ثلث اليمنيين يجدون صعوبات جمة فى الوصول إلى الماء والغذاء، موضحة أن منظمات الدعم الإنسانى لا تستطيع الوصول إليهم بسبب تداعيات الأزمة السياسية. وأضافت أموس أن التقديرات الأولية تشير إلى أن اليمن بحاجة ماسة خلال السنة الجارية لـ224 مليون دولار لتوفير ماء الشرب والغذاء للمتضررين، إلى جانب ضمان رعاية صحية عاجلة للنساء والأطفال خاصة. وتابعت: إن اضطراب الأوضاع الأمنية يقف حجر عثرة أمام رغبة منظمات إنسانية فى تقديم دعم إنسانى لصالح السكان، مضيفة أن عدد النازحين داخل البلاد بات يتزايد كل يوم. وعلى صعيد آخر، ألقت قوات الأمن اليمنية بالمسؤولية على مسلحى القاعدة فى حدوث الانفجار الشديد جنوبى البلاد الاثنين والذى أسفر عن مقتل 110 أشخاص.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل