المحتوى الرئيسى

اضطرابات الشرق الاوسط تنال من نمو حركة النقل الجوي في فبراير

03/29 13:04

جنيف (رويترز) - أظهرت أرقام أصدرها الاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا) يوم الثلاثاء أن الاضطرابات المتنامية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا قد أثرت سلبا على حركة النقل الجوي في فبراير شباط حيث خفضت النمو بشكل حاد عن مستويات يناير كانون الثاني.ونمت حركة النقل الجوي للافراد ستة بالمئة على أساس سنوي انخفاضا من 8.4 بالمئة في يناير مع قيام مسافرين بتأجيل رحلات الى المنطقة مما خفض الارقام الشهرية.وقال اياتا "الاضطرابات السياسية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا خلال فبراير خفضت حركة النقل الدولية بما يقدر بنحو واحد بالمئة. ومن ثم فهي مسؤولة بالكامل تقريبا عن تراجع نمو الطلب على السفر."كما تأثر الشحن الجوي - وهو مؤشر مهم للتجارة العالمية - بالاضطرابات اضافة الى اغلاق مصانع بمناسبة رأس السنة الصينية الجديدة الذي حل في النصف الاول من فبراير.ولم تزد حركة الشحن الجوي سوى 2.3 بالمئة بعد ارتفاعها 8.7 بالمئة في يناير حسبما قال اياتا في بياناته الشهرية لحركة النقل.وينال من حركة النقل الجوي أيضا ارتفاع أسعار النفط المدفوع بمخاوف بشأن الاضطرابات.ومن المتوقع أن تتأثر حركة النقل الجوي في مارس اذار بدرجة أكبر مع تضافر زلزال اليابان وما تبعه من مخاوف بشأن محطة نووية معطوبة مع استمرار الاضطرابات في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.وقال جيوفاني بيسيناني الرئيس التنفيذي لاياتا في بيان "مع امتداد اضطرابات مصر وتونس الى أنحاء الشرق الاوسط وشمال افريقيا فان نمو الطلب في أنحاء المنطقة يرجع خطوة الى الوراء."الزلزال المأساوي وتداعياته في اليابان ستتسبب بالتأكيد في اضعاف الطلب بصورة اكبر بدءا من مارس."ويمثل اياتا 240 شركة طيران تشغل 94 بالمئة من حركة النقل الدولية. وتستبعد الرحلات الداخلية من بيانات الاتحاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل