المحتوى الرئيسى

وزير النقل: الانتهاء من تطوير ''محطة مصر'' خلال شهرين

03/29 10:16

القاهرة - أ ش أأكد وزير النقل المهندس عاطف عبد الحميد أن قطاع النقل يتمتع بامكانيات وموارد بشرية ومادية هائلة نسعى لتعظيم الاستفادة منها من اجل تحسين الخدمات وتغطية النفقات وزيادة الايرادات.وصرح الوزير قائلاً:" الهدف العاجل للوزارة حاليا هو التحرك للامام بقوة من أجل تعويض مافات وتجاوز مرحلة اضطراب التشغيل وعدم الاستقرار التى صاحبت تداعيات ثورة 25 يناير والمظاهرات الفئوية" .وأضاف:" أن التشغيل الآمن والمستقر هو الضمانة الاساسية للتنمية فليس المهم هو مجرد توفير الخدمة ولكن ان تكون آمنة ومستقرة"، لافتا إلى أهمية تحسين الخدمة في "المترو" و"السكة الحديد" على مراحل اولها تطوير المحطات، وسيتم البدء بالقطاع النفقى للخط الاول للمترو من اجل تغيير صورتها وجعلها محطات نموذجية وكذلك المحطات السطحية مع البدء بمحطة "مارجرجس" لتكون نموذجا لباقى المحطات.ونوه بأنه يجرى العمل على قدم وساق في تنفيذ المرحلة الثانية للخط الثالث باستخدام حفارين عملاقين من محطة ارض المعارض احدهما في اتجاه مصر الجديدة وقد قطع حوالى 100 م والاخر في اتجاه العباسية ويجرى تجهيزه حاليا وسيتم افتتاح المرحلة الاولى (العتبة /العباسية) في موعدها المقرر في اكتوبر القادم.ونبه المهندس عبد الحميد الى ان التحسين لايكفى في حد ذاته ولكن ضرورة البقاء عليه، وقال: "من المهم ان نصل الى مستوى متميز ولكن الاهم منه ان نظل عند هذا المستوى من خلال الالتزام بتطبيق المعايير الموضوعية في الاداء و المراقبة".وتابع :" بالنسبة لتطوير محطات السكة الحديد ستكون محطة مصر هى النموذج وسيتم الانتهاء من أعمال تطويرها الداخلية والخارجية خلال الشهرين القادمين والاهم بالطبع هو الخدمات الداخلية مثل الحجز والالتزام بالمواعيد وتقديمها بصورة افضل مما كانت عليه"، مشيرا الى ان النتائج سوف تظهر في يونيو القادم.وأكد وزير النقل المهندس عاطف عبد الحميد اهمية تعظيم الاستفادة من الامكانيات والموارد الذاتية الهائلة الموجودة في قطاع النقل من خلال تحسين إدارتها الى جانب تعظيم الاستفادة من المنح والقروض الدولية بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتعاون الدولى لتوفير التمويل اللازم للمشروعات الكبرى.وقال إنه يولى اهتماما كبيرا ايضا باستكمال المشروعات تحت التنفيذ من خلال جدول اولويات وتدبير التمويل اللازم الذى تعثر بسبب تداعيات الثورة وعلى رأس هذه المشروعات طريق القاهرة/الاسكندرية الصحراوى، ومعهد وردان،  وكوبرى ملاوى والوسطى على النيل، وازدواج المنيا/بنى سويف الزراعى، واسيوط/سوهاج الصحراوى، وازدواج طنطا/كفر الشيخ، مشيرا الى ان الوزارة تسعى لتدبير التمويل اللازم لهذه المشروعات الست الهامة.ولفت المهندس عاطف الى انه يتم اعادة ترتيب العمل في طريق القاهرة/الاسكندرية الصحراوى بالتركيز اولا على جسم الطريق ثم فى مرحلة لاحقة الانفاق والكبارى ثم طرق الخدمة المساعدة، ومن المقرر الانتهاء من الجزء الاول من جسم الطريق عند الكيلو 126 في شهر يونيو القادم وبالنسبة للمرحلة الثانية من جسم الطريق يمكن انجازها في شهر مارس 2012 اذا نجحنا في توفير التمويل اللازم.اقرأ أيضا :وزير النقل: أسعار تذاكر المترو ثابتة وندرس تغير اسم محطة مبارك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل