المحتوى الرئيسى

انتخاب محافظ كردي جديد في كركوك العراقية يثير غضب العرب

03/29 20:19

كركوك (العراق) (رويترز) - جرى انتخاب محافظ كردي ورئيس مجلس محلي تركماني جديدين في مدينة كركوك بشمال العراق يوم الثلاثاء مما أثار حفيظة السياسيين العرب في المدينة الذين قالوا انهم سيقاطعون المجلس.وتقع كركوك التي تضم خليطا من العرب والاكراد والتركمان واخرين خارج منطقة كردستان العراق التي تتمتع بحكم ذاتي ويعتبر مستقبلها السياسي من أكثر النزاعات المثيرة للجدل في العراق.ويهيمن على مجلس محافظة كركوك منذ عدة سنوات أحزاب كردية قوية تسيطر على المنطقة الشمالية. وهم يريدون ضم المدينة الى الاقليم الكردي في اجراء يعارضه السكان التركمان والعرب.وتنحى المحافظ الكردي ورئيس مجلس المحافظة في كركوك في وقت سابق الشهر الحالي. وقال خصوم سياسيون ان الاستقالات استهدفت تخفيف الاستياء الشعبي تجاه الحزبين الكرديين الرئيسيين.وانتخب مجلس المحافظة نجم الدين كريم وهو كردي محافظا جديدا وحسن توران وهو عضو ينتمي للاقلية التركمانية رئيسا للمجلس يوم الثلاثاء. وقاطعت الكتلة العربية في المجلس التصويت.وقال عبد الله سامي العاصي العضو العربي بالمجلس ان الكتلة العربية شكت الى الحكومة في بغداد مما وصفته بتهميش المواطنين العرب بالمدينة.وقال انهم علقوا عضويتهم في المجلس ويعتبرون ما حدث يوم الثلاثاء تهميشا وعملية استئصال للكتلة العربية.وتمثل كركوك التي تقبع فوق احتياطيات نفطية ضخمة نقطة اشتعال للصراع في وقت يحاول فيه العراق التخلص من ميراث العنف مع استعداد القوات الامريكية للانسحاب الكامل بحلول نهاية العام.وتم تجميد استفتاء لتحديد ما اذا كان الاكراد هم الاغلبية -مما سيعزز مطالبتهم بكركوك وثروتها النفطية- عدة مرات بعد ان اتهم العرب والتركمان الاكراد بجلب اعداد كبيرة من اقاربهم الى المدينة.ويقول الاكراد ان صدام حسين قام "بتعريب" كركوك من خلال تشجيع العرب على الانتقال الى هناك في الثمانينات والتسعينات.واشتبك مئات الطلبة التركمان والاكراد يوم الاثنين في كركوك بعد ان حاول طلبة تركمان اجراء مراسم لاحياء ذكرى وفاة تركمان قتلوا في عهد صدام. واصيب تسعة طلبة وثلاثة من الشرطة بجروح.وتراجع العنف بوجه عام في العراق من ذروة القتال الطائفي بين السنة والشيعة في عامي 2006 و2007 لكن مسلحين مازالوا يشنون عشرات الهجمات كل اسبوع ضد قوات الامن العراقية بصفة اساسية.من مصطفى محمود

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل