المحتوى الرئيسى

80 قتيلاً فى انفجار مصنع للذخيرة باليمن وصالح: لن أقدم مزيداً من التنازلات

03/28 22:34

وقع انفجار ضخم بمصنع الذخيرة فى مدينة جعار، فى أبين جنوب اليمن، الإثنين، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، بينهم أطفال ونساء. وأشارت مصادر طبية إلى أن عدد ضحايا الانفجار بلغ 80 قتيلاً، وهناك إمكانية لارتفاع العدد مع انتشال المزيد من الجثث. وقع الانفجار بعد أن سيطرت عناصر من تنظيم «القاعدة» على مدينة جعار وعدة مناطق أخرى مجاورة عقب مواجهات عنيفة مع الجيش اليمنى، الأحد. وفى الوقت الذى أعلنت فيه شخصيات معارضة توقف المفاوضات مع الرئيس اليمنى على عبدالله صالح بصورة كاملة دون خطط لاستئنافها، قال الرئيس اليمنى، مخاطباً حزب المؤتمر الشعبى الحاكم، إنه لن يقدم المزيد من التنازلات بعد الآن. وبدورها، اتهمت المعارضة صالح بتسليم المدينة إلى تنظيم القاعدة لاستدراج أنظار العالم صوب خطر التنظيم من أجل مساندته. وفى سوريا، فتحت قوات الأمن النار فى الهواء لتفريق مئات المتظاهرين فى مدينة «درعا» جنوبى البلاد كانوا يحتجون على قانون الطوارئ، وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن المتظاهرين تفرقوا بعد إطلاق النار الذى استمر لعدة دقائق، لكنهم سرعان ما عادوا للتجمع عقب توقف إطلاق النيران، فيما انتشرت قوات الجيش فى مدينة اللاذقية الساحلية. وبينما حملت المستشارة الرئاسية السورية بثينة شعبان «الأصوليين الإسلاميين» مسؤولية أعمال العنف الأخيرة فى سوريا، نفى المراقب العام لـ«الإخوان المسلمين» فى سوريا، رياض الشقفة، مشاركة أنصاره فى التحركات على الأرض أو عودتهم إلى العمل المسلح، مؤكداً أن «الجماعة ملتزمة نهج العمل السلمى الديمقراطى»، وما يجرى «حراك وطنى محض، وليس لتنظيمنا علاقة مباشرة به».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل