المحتوى الرئيسى

الجيش: لا تصدقوا الشائعات بأننا إخوانجية او سلفيين

03/28 18:31

كتب- احمد الليثي:قال اللواء اسماعيل عتمان عضو المجلس الاعلى للقوات المسلحة مدير الشئون المعنوية ان القوات المسلحة هي جيش مصر العظيم وجيش الشعب ورجالها.ووجه عتمان حديثه للمصريين قائلا: لا تصدقوا الشائعات اننا اخوانجية او سلفيين، نحن لا ندعم حزب أو طائفة، فنحن مع مصر وخدمة مصر وحريتها وديمقراطيتها".وشدد - في تصريحات له الاثنين على ان القوات المسلحة تفخر بالشرطة العسكرية، التي تقوم بدور هام في تأمين البنوك والبورصة والمنشئات المهمة..وقال ان الشرطة العسكرية ليس لديها سجن حربى تقوم بسجن المواطنين به، بل هي تقوم بإلقاء القبض على الخارجين على القانون، ويتم احتجازهم لإجراء التحقيق، واما ان يتم الحكم عليهم يتم ترحيلهم الى السجن الحربى او السجون المدنية الاخرى.وأكد ان القوات المسلحة تواجه الشعب بكل شفافية، فلا يتم التستر على اسى مخالفة وان القوات المسلحة لا تساند ولا تدعم اسى فئه من فئات الشعب.واضاف "القوات المسلحة لا تحتكر أي فكر و لا تمنع التعبير عن رأى، مما يؤكد على اتاحة مساحة الحرية للجميع، من دون خلل او تستر او خلافه " ، وأنتقد في هذا الصدد ما تقوم به بعض القنوات الفضائية من اعمال.وقال " هدفنا هو مصر " وقال ان هناك بعض الكتابات التي تسئ لمصر في الخارج ، مؤكدا ضرورة عدم الانسياق وراء الإشاعات وان تكون هناك مصداقية في الكتابة وللكلمة ..وأضاف ان الاعلام المصري جميعه قومي ومعارضة وقنوات فضائية يمثل مصر من دون تفرقه .وناشد اللواء اسماعيل عتمان المصريين والشباب والعمال والموظفين للنظر لما يمكن ان يؤول اليه الاقتصاد المصري ، ودعا الجميع للعمل للأفضل .واشار الى ان هناك نحو مليوني عامل مصري يعانون البطالة نتيجة توقف السياحة في البلاد ، مؤكدا ان الاستقرار سيساعد على عودة السائحين مرة اخرى .وقال " كما نتحدث في الامور الشخصية والسياسة جيدا ، علينا الا ننسى النظر للمستقبل ، وننظر الى حجم الاحتياطي المصري ، في اشارة الى الوضع المالي والاقتصاديوقال ان هناك تهديدات متنوعه تشهدها مصر وفى اتجاهات مختلفة، داعيا كافة طوائف الشعب لمساعدة البلاد للوقوف ضد هذه المخاطر .اقرأ أيضا:نص المرسوم بقانون الخاص بنظام الأحزاب السياسية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل