المحتوى الرئيسى
alaan TV

الزهار: حماس لم تعبث بأمن مصر.. والثورة المصرية في صالح القضية الفلسطينية

03/28 18:19

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أكد الدكتور محمود الزهار، القيادي البارز في حركة حماس، أن الحركة لم تعبث بأمن مصر بأي صورة من الصور، واصفًا الاتهامات التي وجهت إليها في هذا الشأن بالظلم والعدوان. ومؤكدًا أن الثورة المصرية في صالح القضية الفلسطينية.وقال الزهار، في لقاء صحفي، نظمته لجنتا الشؤون العربية والخارجية واللجنة الثقافية بنقابة الصحفيين، اليوم الاثنين: إن "حركة حماس لن تكون من العابثين بالأمن القومي المصري، لا سيما بعد الثورة المصرية المباركة". مشيدًا بتصريحات وزير الخارجية، نبيل العربي، الذي حذر فيها إسرائيل من العدوان على غزة.ولفت إلى أن زيارته للقاهرة بعد غياب استمر خمسة عشر شهرًا لها أبعاد إستراتيجية، مشيرًا إلى قيامه بعقد لقاءات مهمة مع المخابرات المصرية، متوقعًا في الوقت ذاته عقد لقاء مع وزير الخارجية، لبحث قضية معبر رفح.وأوضح الزهار أنه تم الاتصال بالمجلس العسكري، وتم بالفعل تعيين أحد القادة لمقابلته والاجتماع به، لبحث القضايا كافة. مشيرًا إلى أنه بحث مع الأجهزة المصرية الأمنية كيفية التوصل إلى صيغة مشتركة، لإعادة فتح معبر رفح من خلال وضع أسس جديدة وصحية لتحقيق معاملة أفضل.وفي رده على سؤال حول طلب حماس فتح سفارة مصرية في قطاع غزة. قال الزهار: إن الحركة لا تريد فتح سفارة مصرية في القطاع، وإنها لم تطلب تواجد سفيرين في الأراضي الفلسطينية، وإذا ما قررت مصر وجود سفير واحد في رام الله، فإن الحركة تطلب فقط وجود مكاتب يمكن من خلالها إنهاء إجراءات السفر وغيرها في غزة.ولفت الزهار إلى أن الثورة التي حدثت في مصر في صالح القضية الفلسطينية، وإن ما يحدث في العالم العربي من ثورات هو لصالح الأمة العربية والعالم الإسلامي، مشيرًا إلى أن الحركة تنتظر من الحكومة المصرية الكثير لتأييد الشعب الفلسطيني وحقوقه.وتابع قائلاً: "لن ينسى الشعب الفلسطيني موقف الحكومة المصرية السابقة من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وموقف الحكومة المصرية الحالية وتحذيراتها للإسرائيليين من محاولة تكرار العدوان على القطاع".وحول زيارة الرئيس محمود عباس إلى قطاع غزة، أعرب الزهار عن أمله في أن يرجئ الرئيس الفلسطيني الزيارة بعض الوقت، حتى يتم استكمال الاتفاق على القضايا المهمة فيما يتعلق بالقيادة والمرجعية الفلسطينية والترتيبات والبرنامج السياسي الفلسطيني. وأكد في الوقت ذاته أن حركة حماس في مواقعها كافة لديها قرار بالإجماع بالتقدم نحو المصالحة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل