المحتوى الرئيسى

تكريم أسر شهداء ثورة 25 يناير بشاشتينهى المراكبي :

03/28 13:33

احتفلت مجلة شاشتي بخمس وعشرين أسرة من أسر شهداء 25 يناير الذين أتوا من كل أنحاء الجمهورية ، واغلبهم كانوا من محافظة السويس التي زادت فيها نسبة الشهداء عن أي محافظه أخرى ، وقد احتفل بأسر الشهداء عدد كبير من النجوم منهم المطرب حمادة هلال والمطرب مصطفي كامل والفنان محمد رياض وزوجته الفنانة رانيا محمود ياسين والفنانة تيسير فهمي وزوجها المنتج احمد أبو بكر والفنانة وفاء مكي والإعلامي وائل الإبراشي ، وقد قامت رئيسة تحرير مجلة شاشتي منى نشأت بمشاركة النجوم توزيع شهادات تقدير وجوائز مادية وأجهزة كهربائية لكل أسرة من أسر الشهداء ،وقد بدا التأثر واضحا على كل الموجودين خاصة الفنانة رانيا محمود ياسين التي لم تستطع تمالك نفسها وبكت بشدة خاصة حينما تحدثت والدة الشهيد طارق مصطفي نقيب الشرطة التي قالت إن ابنها الوحيد استشهد برصاص أمن الدولة وان الجيش أعطاها مؤخرا شهادة وفاة تفيد بأن ابنها مات مقتولا بالرصاص رغم أن الأمن ابلغها أن وفاة ابنها كانت طبيعية أمام قسم شرطة شبراوقالت رانيا محمود ياسين لابد من معاقبة من تسبب في سفك دماء شهداء شباب التحرير وأوضحت أنها من أول يوم وهى مع الثورة ودائما ما كانت هى وزوجها الفنان محمد رياض في ميدان التحريركما طالب المنتج احمد أبو بكر بمحاكمة المتورطين في قتل الشهداء عالميا وأوضح أن هذا أمر متبع في كل ثورات العالم كما طالب بسرعة معاقبتهم حتى يهدأ الشعبوقال المطرب مصطفي كامل انه أتى إلى هذا الاحتفال وبداخله خليط من الحزن والفرح حزن على دم الشهداء الأبرياء وفرح لأن الثورة التي حدثت هي أفضل شيء حصل في هذا العصر ، وأبدى مصطفى كامل تخوفه الشديد لأنه يرى انه حتى الآن لم يحدث أي تغيير على كل المستويات ، ومازالت أحلام البسطاء في الحياة بشكل عادل كما هي لا تجد من يحققها وحتى الآن كل ما قيل مجرد كلام لم يتم تنفيذ شيء منهوأوضح الإعلامي وائل الإ براشي أن المسألة تحتاج فقط إلى وقت .. وقدم تحية إلى كل أمهات الشهداء وقال لابد أن تتباهى وتفتخر كل أم بابنها وتعتبر أن استشهاده من اجل وطنه هو الهدية الحقيقية التي قدمها لهاكما طالب الإ براشي بسرعة محاسبة الخونة وسفاكي الدماء وطالب الحكومة بالاهتمام بأسر الشهداء ومعيشتهم وأوضح أنه حتى الآن لم يتم حصر جميع الشهداء وقوائم الشهداء لم تكتمل بعد ، وأشار إلى أنه يجب الاهتمام بمن قتلوا في السجون حينما رفضوا الخروج واعتبارهم شهداء لأنهم قتلوا دون ذنبوظلت الفنانة تيسير فهمي طوال الاحتفال تداعب أطفال الشهداء وتحملهم وتقول لأمهاتهم لازم أولادكم يفتخروا أن آباءهم شهداءواكتفى المطرب حمادة هلال بغناء جزء من أغنية جديدة يجهزها حاليا عن شهداء يناير والإحداث التي مرت بها مصر عقب ثورة ينايركما رفعت إحدى الفتيات التي استشهد والدها في محافظة السويس وترك لها ستة إخوة شعار "القصاص القصاص ... رمي حسني بالرصاص " وأجهشت بالبكاء على والدها الذي خرج ليأتي لهم بطعام الغداء ولكنه استشهدوتوحد مطلب اسر الشهداء في القصاص فقط من حبيب العادلي ومن رئيس الجمهورية السابق حسنى مبارك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل