المحتوى الرئيسى

سرت مسقط رأس القذافي تستعد لهجوم المعارضة المسلحة

03/28 13:36

سرت (ليبيا) (رويترز) - استعدت قوات الزعيم الليبي معمر القذافي لهجوم محتمل من قبل المعارضة المسلحة يوم الاثنين على سرت مسقط رأس الزعيم الليبي وتقع على بعد نحو 400 كيلومتر شرقي العاصمة طرابلس.وتدفق مقاتلون للمعارضة في شاحنات صغيرة ومعهم بنادق الية في اتجاه سرت في محاولة لتوسيع تقدمهم نحو الغرب. ورأي مراسل لرويترز عربات تتجه غربا الى بن جواد وهي بلدة ساحلية شرقي سرت.وكان المعارضون في بنغازي معقل المعارضة بشرق ليبيا ذكروا في وقت سابق أن سرت وقعت تحت سيطرتهم لكن مراسلا لرويترز بالمدينة قال انه لا يوجد مؤشر على وجود قتال.وبدت سرت هادئة وهي بلدة ساحلية صغيرة يصفها القذافي بأنها العاصمة الثانية. ووقف جنود عند نقاط التفتيش فيما رفرت أعلام ليبيا الخضراء. وأطلق الجنود أعيرة نارية من بنادق كلاشنيكوف في الهواء في تحد.وقال اسامة بن نافعة (32 عاما) وهو شرطي "سأذهب الى بن جواد لاقاتل على الجبهة. اذا قدموا الى سرت فسندافع عن مدينتنا."وجلس بن نافعة في شاحنة صغيرة وعرض سترة واقية من الرصاص ملطخة بالدماء قال انها لجندي قتل في معركة بوقت سابق.وأكسبت الغارات الجوية الغربية قوات المعارضة جرأة لتتقدم بسرعة من قواعدها في بنغازي الى الغرب. وسمع دوي عدة انفجارات في أنحاء سرت اثناء الليل ربما بسبب هجمات جديدة لقوات التحالف.ويقول مسؤولون ليبيون ان اكثر من 100 مدني قتلوا في الغارات الجوية بأنحاء ليبيا التي بدأت في 19 مارس اذار. وينفي المسؤولون العسكريون الغربيون هذا الاتهام بشدة.وفي سرت استعرض مسؤولون يرافقون الصحفيين في زيارة نظمتها الحكومة ميناء قالوا ان ثلاثة بحارة مدنيين قتلوا فيه خلال غارة جوية قبل يومين.وفي احد المنازل قالت شقيقة أحد البحارة القتلى وهي تبكي "اخي رحل... اخي رحل."من مايكل جورجي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل