المحتوى الرئيسى

اردوغان يحث الاسد على اجراء اصلاحات قريبا

03/28 13:48

أنقرة (رويترز) - قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان يوم الاثنين ان الرئيس السوري بشار الاسد لم يرد عليه "بسلبية" عندما حثه على الاستماع الى شعب سوريا وذلك في مكالمتين هاتفيتين على مدى الايام الثلاثة الاخيرة.وصرح اردوغان في مطار أنقرة قبل أن يتوجه في زيارة للعراق بأنه اقترح على الاسد أن يلبي مطالب الاف السوريين الذين شاركوا في مظاهرات تنادي بالديمقراطية في أنحاء مختلفة بسوريا.وقال اردوغان "قال (الاسد) انهم يعملون على رفع حالة الطواريء لتلبية المطالب. قالوا لنا انهم يعملون من أجل تشكيل أحزاب سياسية ... نأمل أن تنفذ هذه الاجراءات بالفعل وألا تظل وعودا."وأضاف "لم نتلق ردا سلبيا عندما حثثنا السيد الاسد على الاستماع الى صوت الناس. أتمنى أن يعلن الامر اليوم أو غدا."وقتل العشرات في المظاهرات التي جعلت الاسد يواجه أخطر أزمة منذ توليه الرئاسة السورية قبل 11 عاما. وأمر بنزول الجيش الى ميناء اللاذقية السوري يوم السبت للمرة الاولى.وتحلى المسؤولون الاتراك بالحذر عند التعليق على الاحداث في سوريا. وتحسنت العلاقات بين أنقرة ودمشق منذ تولي حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي اليه اردوغان السلطة وتوتر علاقات الصداقة القديمة بين تركيا واسرائيل.وقال اردوغان "من المستحيل بالنسبة لنا أن نظل صامتين في مواجهة هذه الاحداث.. لدينا حدود بطول 800 كيلومتر مع سوريا."وردا على أسئلة بشأن العمليات العسكرية في ليبيا والتي سيتولى حلف شمال الاطلسي قيادتها قال اردوغان ان تركيا وافقت على تحمل مسؤولية توزيع المساعدات الانسانية في مطار مدينة بنغازي التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة وان قوات البحرية التركية ستساعد في السيطرة على الممر بين جزيرة كريت وبنغازي.وأضاف "لم نكن الدولة التي تسقط قنابل أو تطلق الرصاص ولن نكون."ويتوقع أن يشارك ارودغان ووزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو في اجتماع دولي في لندن غدا لمناقشة العملية في ليبيا ومستقبل البلاد.وقال رئيس الوزراء التركي الذي يتوقع أن يفوز بفترة ثالثة في المنصب في انتخابات تجري في يونيو حزيران لصحيفة الجارديان البريطانية في تقرير نشر يوم الاحد ان تركيا مستعدة للعمل كوسيط من أجل التوصل لوقف مبكر لاطلاق النار في ليبيا وأضاف أن أي صراع طويل قد يحول ليبيا الى عراق ثان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل